جارى فتح الساعة......

تقرير جديد يكشف حجم خسائر شركات الوليد منذ القبض عليه

أكد تقرير نشرته وكالة “الاناضول” التركية أن شركتين ملك رجلي أعمال سعوديين تم القبض عليهما قبل أيام بتهم فساد، فقدتا نحو 2.5 مليار دولار من قيمتهما السوقية خلال ثلاثة أيام فقط.

وقالت الوكالة إنه طبق المسح الذي قامت به واستند إلى بيانات الشركتين في البورصة السعودية، خسرت شركة المملكة القابضة (المملوكة من الوليد بن طلال والذي يرأس مجلس إدارتها)، نحو 8.1 مليار ريال (2.16 مليار دولار).

وخسرت شركة الطيار (عضو مجلس إدارتها ناصر الطيار، ويملك فيها 29.7%)، نحو 1.32 مليار ريال (352 مليون دولار).

يأتي ذلك عقب قيام السلطات السعودية بالقبض على عدد من الأمراء والوزراء ورجال الأعمال ضمن قضايا متعلقة بالفساد المالي، إلا أنها أعلنت عقب ذلك أن قرار القبض على هؤلاء الأشخاص والحجز على حساباتهم البنكية، لم يشمل حسابات شركاتهم.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*