جارى فتح الساعة......

خبير زراعي: يجب إنشاء تشريع يجرم استخدام الأسمدة والمبيدات غير المعلوم مصدرها

قال الدكتور محمد فتحى سالم خبير الزراعة ومستشار الفاو السابق إن حملة وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي، التى نظمتها وزارة الزراعة لوقف انتشار المبيدات المحرمة دوليًّا، يجب أن يتبعها تشريع بحظر وتغليظ عقوبة من يمارسون بيع الأسمدة والمبيدات الزراعية وضرورة إصدار ترخيص بمزاولة المهنة فى المناطق الصناعية.

وتابع فتحى فى تصريحات خاصة لـ “صدى البلد” أن هناك 3.30 مليون فدان أراض زراعية مستصلحة فى مصر وخارج سيطرة الدولة ويجب أن يكون هناك كود رقمي code nomber لمعرفة إصدار الأراضى الزراعية من الخضراوات والفواكه وتحليل مدى مطابقة هذه الفواكه للمواصفات الزراعية.

وأكد أن الأسمدة الزراعية غير المعلومة المصدر والمبيدات الزراعية غير المرخصة تعتبر من أهم المواد السامة التى تتعرض لها الأراضي الزراعية.

وأوضح أن هناك أسمدة ومبيدات زراعية تتداول فى مصر ممنوعة التداول عالميًا وتابع أن الفرز الأول لأى فاكهة وخضراوات تصدر إلى الدول الأوروبية وفى حال إثبات أن هذه الشحنات من الفواكه تتعدى المواصفات العالمية المتفق عليها تعود الشحنات مرة أخرى إلى مصر ويأكلها المصريين ويجب منع ذلك أو إعدام الشحنة على نفقة المستورد من خلال تشريعات جديدة متفق عليها.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*