جارى فتح الساعة......

فرانس 24: تفاؤل بالاقتصاد الإيراني رغم عقوبات ترامب

رغم القيود والعقوبات التي يفرضها الرئيس الأمريكي على إيران، إلا أن هناك ثقة لدى الطبقة الحاكمة في إيران من مستقبل البلاد.

وفي تقرير نشرته قناة “فرانس 24″ الفرنسية أوضحت أنه حتى مع استمرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في فرض موجات من العقوبات على إيران، ورغم معاناة الاقتصاد من القيود الأمريكية، إلا أن المسئولين الإيرانيين واثقين بالمستقبل.

يبين التقرير أن المشكلة الحقيقية التي تواجه إيران في الوقت الحالي والتي يتفق عليها قطاع الأعمال حول العالم هو عدم الثقة، وهي ليست مرتبطة بالعقوبات التي يفرضها ترامب، ولكن بموقف أوروبا، التي ينبغي عليها أن عمل من أجل سد ثغرات الاتفاق النووي كما تطلب الولايات المتحدة.

يوضح مسئول تجاري غربي، طالب عدم نشر اسمه:” لا أحد لديه فكرة عما يحدث، ترامب أدخل الكثير من الأشياء في عدم اليقين”، قبل أن يضيف:” هذا ليس بالضرورة سلبي، الأشياء من الممكن أن تتحسن في الواقع اذا انسحب ترامب من الاتفاق، فالأوروبيين يمكنهم البقاء والاتحاد الأوروبي يمكنه تقديم حمايته للصناعات ضد العقوبات الأمريكية، أو ربما تصبح الأمور أسوأ، فنحن لا نعلم”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*