جارى فتح الساعة......

استدعاء رئيس «آبل» أمام النواب الأمريكي بسبب إبطاء الـ «آي فون»

يبدو أن محاولة أبل توقيف عمل هواتف أي فون من الإصدارات الأقدم لزيادة مبيعاتها لإجبار الملايين حول العالم الذين يستخدمون هذه الإصدارات في التخلي عنها وشراء الجديدة، لن تمر بسهولة وذلك بعد أن وجه مجموعة من البرلمانيين في مجلس النواب الأمريكي أسئلة لرئيس شركة أبل ما يشكل إحراجًا للشركة وإدارتها.

وكتب 4 أعضاء جمهوريون بمجلس النواب الأمريكي بينهم رئيس لجنة الطاقة والتجارة، رسالة إلى تيم كوك الرئيس التنفيذي لشركة أبل يطلبون منه إجابة عن أسئلة تتعلق بإعلانها إبطاء أجهزة آي فون ذات البطاريات الضعيفة.

وكانت الشركة اعتذرت عن هذه المسألة في 28 ديسمبر وخفضت تكاليف استبدال البطارية، وقالت إنها ستغير برامجها لتظهر للمستخدمين معلومات دقيقة عن حالة البطارية.

كما ذكرت الرسالة أنهم يشعرون بالقلق إزاء تقارير تفيد بارتفاع حرارة بطارية آيفون وانبعاث دخان منها في سويسرا.

وبعث السناتور الأمريكي جون ثون الذي يرأس لجنة التجارة بمجلس الشيوخ برسالة مماثلة إلى شركة أبل.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*