جارى فتح الساعة......

“شل مصر”: مشروع عالمي يعتمد على أفضل ممارسات الصناعة لتطوير شركة “بدر الدين”

أعلنت شركة شل مصر عن توقيع اتفاقية تعاون مشترك بينها وبين الهيئة المصرية العامة للبترول (EGPC) لتطوير شركة بدرالدين ضمن مبادرة تحديث أداء شركات البترول وذلك للبدء في وضع أسس تحديث عمليات البحث والتنقيب عن البترول وتطوير حقوله وانتاجه، وهذا ما تتضمنه استراتيجية عمل شل في مصر، والتي تقوم على سلسلة من الشراكات التي أقامتها الشركة في مصر مع مجموعة من الكيانات الهامة لقطاع البترول، وتسعى الشركة للمزيد من التعاون الذي يصب في مصلحة القطاع والشركات العالمية على حد سواء في المستقبل القريب.

وقد تم توقيع اتفاقية التعاون بين كل من المهندس جاسر حنطر، رئيس مجلس إدارة شركات شل في مصر، والمهندس عابد عز الرجال، رئيس مجلس إدارة الهيئة المصرية العامة للبترول، وذلك بحضور المهندس طارق الملا، وزير البترول والثروة المعدنية، ضمن فعاليات مؤتمر ومعرض مصر الدولي للبترول “إيجبس 2018″، والذي يقام للعام الثاني على التوالي تحت رعاية السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية.

ومن جانبه صرح المهندس جاسر حنطر، رئيس مجلس إدارة شركات شل في مصر “أن هذه الاتفاقية تجسد استراتيجية شركة شل في مصر والعالم، المبنية علي التعاون مع لاعبي القطاع في شتى المجالات، وهذا ما نود أن نعززه في المرحلة القادمة، حيث إن هذا يمثل دورنا في كوننا أقدم وأهم لاعب في قطاع البترول المصري بتواجدنا لأكثر من 107 عام في مصر، وتأكيدًا لالتزامنا نحو تطوير عملياتنا في مصر، وايضًا لتدعيم “برنامج تحديث الصناعة” التي صممته وزارة البترول المصرية، والذي من شأنه أن يعيد مصر الي خريطة الطاقة العالمية وتحويلها لمركز إقليمي للطاقة.”

ويهدف هذا التعاون المشترك متمثلًا في تحقيق أقصي قدر من القيمة المضافة لكلا الطرفين، وايضًا لتحويل شركة بدر الدين للبترول والمعروفة باسم BAPTECO الي مشروع مشترك عالمي ذو كفاءة ودور فعال يعتمد على أفضل ممارسات الصناعة فيما يخص إدارة التكاليف وعمليات الإنتاج.

وأضاف حنطر، “نعمل معًا على تطوير نموذج فعال للتشغيل والإدارة يهدف الي تعزيز إمكانيات الكوادر البشرية بالقطاع من خلال مجموعة من البرامج التنموية والتحفيزية، كما نعمل على وضع نظم رقابة جادة لمعدلات الإنجاز بالمشاريع المشتركة مع مختلف شركاء النجاح داخل القطاع.”

والجدير بالذكر أن المؤتمر شهد حضور أبرز قادة ووزراء الطاقة على الصعيدين الإقليمي والعالمي، فضلا عن مشاركة 400 شركة محلية وعالمية و15 آلاف مشارك و11 جناحا للدول الكبرى في الصناعة البترولية، كما شارك في المؤتمر أكثر من 150 خبير في الصناعة، وأكثر من 50 جلسة فنية، بجانب العديد من الحلقات النقاشية الاستراتيجية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*