جارى فتح الساعة......

مصر تتذكر “ليلى مراد” وزمن الفن الجميل بدار الأوبرا.. الليلة

فى أمسية تجمع بين الفكر والموسيقى والغناء، بمناسبة مرور مائة عام على ميلاد “ليلى مراد” إحدى أيقونات الغناء فى العالم العربي، تقيم لجنة الموسيقى والأوبرا والباليه بالمجلس الأعلى للثقافة، ندوة بعنوان “مصر فى زمن الفن الجميل” لتعبر عن حنين كثير من المصريين لفترة زمنية عاشتها مصر وكانت فيها قبلة للفنون بمختلف أشكالها، منفتحة على ثقافات مختلفة وفى نفس الوقت متمسكة بهوية شرقية مميزة.

ستدور الجلسة الحوارية حول مقومات صوتها الغنائي الذى جمع بين طابع المدينة المنفتحة على العالم، وأصالة الشرق العريق.

وتبدأ فعاليات الأمسية في تمام السادسة مساءً اليوم الثلاثاء 13 سبتمبر، بقاعة سينما مركز الإبداع الفني بدار الأوبرا المصرية.

تقام الندوة تحت رعاية وزيرة الثقافة د.إيناس عبد الدايم، وأمانة الدكتور حاتم ربيع أمين المجلس الأعلى للثقافة، والكاتب المسرحي محمد عبد الحافظ رئيس الشعب واللجان، وتدير الندوة أ.د رشا طموم مقرر لجنة الموسيقى والأوبرا والباليه، والمتحدثون أ.د أحمد يوسف رئيس قسم علوم الموسيقى بالمعهد العالى للموسيقى العربية، والدكتورة جيهان الناصر أستاذ الغناء بالمعهد العالى للموسيقى العربية، كما تتضمن الاحتفالية فاصلا موسيقيا يتضمن باقة من الفقرات الغنائية والموسيقية لأعمال غنتها ليلى مراد، ويقدمها صوليست الكمان الفنان القدير “سعد محمد حسن” وغناء المطربة “نهاد فتحى، كما يشارك بفقرة لموسيقى أغاني ليلى مراد، عازفا العود الشباب مايكل أنسي، وأميرة، مع فقرة غنائية يقدمها الشباب مصطفى وشيماء.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*