جارى فتح الساعة......

فرنسا تقاضي “جوجل” و”آبل” لفرضهما شروطا تعسفية على مطوري التطبيقات

أعلن وزير الاقتصاد الفرنسي، اليوم الأربعاء، اعتزامه مقاضاة كل من شركتي “جوجل” و”آبل” أمام المحاكم التجارية في بلاده، متهما كلتيهما بفرض شروط غير عادلة على مطوري التطبيقات.
وقال “برونو لومير” وزير الاقتصاد: إن المطورين، الذين يرغبون في بيع تطبيقاتهم عبر “جوجل” أو “آبل”، يضطرون لدفع رسوم للشركتين، اللتين تجمعان البيانات وتمتلكان حق تغيير شروط التعاقد من جانب واحد.

وأضاف “لومير”، في تصريحات لإذاعة “آر.تي.إل”، أن “هذه الأمور غير مقبولة .. لذلك سوف أقاضي آبل وجوجل أمام محكمة باريس التجارية بتهمة ارتكاب ممارسات تجارية متعسفة”، مشيرا إلى أن الشركتين يمكن أن تتعرضا لعقوبات بملايين اليوروهات.

كما أشار الوزير إلى أن فرنسا ستواصل التحرك على المستوى الأوروبي بهدف تنسيق عملية فرض الضرائب على شركات التكنولوجيا الكبرى متعددة الجنسيات.

وتابع: إن باريس تأمل في التوصل إلى اتفاق بشأن هذه المعاملة الضريبية بنهاية العام الحالي، بحيث يمكن أن تدخل حيز التطبيق عام 2019.

وتصطدم التحركات الفرنسية بمعارضة أيرلندا التي تستضيف المقر الأوروبي لرئاسة شركة آبل، ودول أصغر أخرى عضو في الاتحاد الأوروبي ويوجد فيها مقار للعديد من شركات التكنولوجيا العالمية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*