جارى فتح الساعة......

تخبط بـ المالية بعد القبض على رئيس مصلحة الجمارك

تسود حالة من الارتباك داخل أروقة وزارة المالية بعد القاء الأجهزة الأمنية القبض علي الدكتور جمال عبد العظيم، رئيس مصلحة الجمارك لتلقي الرشوة من إحدي شركات المنسوجات والأقمشة بقيمة مليون جنيه.

ولم يمضِ على رئيس مصلحة الجمارك فى منصبه سوى شهرين وهو ما يمثل حالة من الذهول والمفاجأة للكثيرين داخل أروقة وزارة المالية وفى مكاتب مصلحة الجمارك.

ومن المقرر ان يصدر محمد معيط وزير المتالية خلال الساعات القادمة قرارا بتكليف أحد قيادات الوزارة لتسيير عمل مصلحة الجمارك لحين تعيين رئيس جديد.

وبحسب مصادر مطلعة داخل وزارة المالية والتي أكدت لـ”صدي البلد” أنه تم القاء القبض علي رئيس المصلحة من استراحة المصلحة القريبة جدا من ديوان عام وزارة المالية نظرا لعدم وجود محل اقامة له بالقاهرة.

وجاء تعيين رئيس مصلحة الجمارك المتهم بتلقي الرشوة بقرار من عمرو الجارحي وزير المالية السابق عن طريق الندب بقرار رقم 205 لسنة 2018 الصادر في 8 مايو الماضي، بعد تصاعد وتيرة الخلافات بين وزير المالية السابق و الدكتور مجدي عبد العزيز رئيس المصلحة السابق ليتم تعيين الاخير مستشارا لشئون مصلحة الجمارك.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*