جارى فتح الساعة......

ضحية العمرة المزيفة تتوجه إلى السعودية للحج.. وتكشف عن أول 3 دعوات لها

تغادر الحاجة سعدية عبد السلام العاصي، ذات الـ70 عاما، ابنة قرية درين التابعة لمركز نبروه بمحافظة الدقهلية، المعروفة إعلاميا بـ”ضحية العمرة المزيفة”- والتى ثبتت براءتها بعد 4 أشهر من القبض عليها في السعودية بتهمة حيازة أقراص مخدرة وعودتها لمصر الشهر الماضي- مطار القاهرة الدولي، في الرابعة من فجر اليوم، إلى الأراضي السعودية، لأداء فريضة الحج.

وقالت الحاجه سعدية إنها حصلت على التأشيرة للسفر لأداء فريضة الحج هذا العام من قبل أشرف شيحة، عضو اللجنة العليا للحج تعويضا عما شهدته من تعب خلال فترة احتجازها فى السعوديه أثناء القبض عليها، مشيرة إلى أنها رغم ما حدث لها من أزمات خلال فترة احتجازها بالمملكة إلا أنها سعيدة لما رأته من وقفة أبناء بلدها بجانبها حتى ثبتت براءتها والقبض على المتهم الحقيقي وعودتها لمصر.

فيما أعربت عن حزنها الشديد لعدم اتصال محافظ الدقهلية، الدكتور أحمد الشعراوي، بها والاطمئنان عليها سواء في أثناء احتجازها أو عودتها وإثبات براءتها، حيث يعتبر مندوبا عن الرئيس بالدقهلية، ورغم اهتمام الرئاسة بها إلا أن محافظ الإقليم لم يكلف نفسه بإجراء أي اتصال بها أو زيارتها.

وأشارت إلى أنها ستدعو لنفسها بالستر ثم الدعاء لمصر والرئيس السيسى بالأمن والأمان، متمنية أن تلتقي الرئيس السيسى.

وعبَّرت عن سعادتها لاهتمام الرئيس بها، ووقوفه بجانبها خلال فترة احتجازها حتى إثبات برءاتها وعودتها لمصر.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*