جارى فتح الساعة......

دبلوماسي يكشف عن الهدف الأساسي من لقاء شكري ووزيرة خارجية هندوراس

قال السفير رخا أحمد حسن، مساعد وزير الخارجية الأسبق وعضو المجلس المصري للشئون الخارجية، إن أمريكا وإسرائيل تمارسان ضغوطًا كبيرة الآن على دول أمريكا الوسطى ومنطقة الكاريبي لنقل سفاراتها للقدس.

وأوضح “رخا”، فى تصريحات لـ”صدى البلد”، أن اللقاء الذي يجمع وزير الخارجية سامح شكري ونظيرته الهندوراسية غدا، الأحد، يعد لقاءً مهما من خلاله توضيح السياسة المصرية تداعيات نقل السفارة الأمريكية للقدس وعدم شرعية القرار ومخالفته لكل القوانين والمواثيق الدولية، مشيرًا إلى أن مصر تسعى لتكثيف اتصالاتها بهذه الدول لكبح أي محاولات تدفع بنقل السفارة.

وأضاف الدبلوماسي السابق أن العلاقات الاقتصادية والتجارية بين مصر وهندوراس لا تذكر نظرًا لأنها دولة صغيرة وتعتمد على كل احتياجاتها من المكسيك المجاورة لها.

ويعقد سامح شكري، وزير الخارجية، جلسة مباحثات مع ماريا اجويرو، وزيرة خارجية هندوراس، التي تقوم بزيارة إلى القاهرة، ومن المنتظر أن يبحث الجانبان العلاقات بين مصر وهندوراس وسبل تعزيزها، بالإضافة إلى الموضوعات والقضايا محل الاهتمام المشترك.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*