جارى فتح الساعة......

فرنسا: ندعم جهود مصر في تنظيم مؤتمر التنوع البيولوجي

أكدت فرنسا دعمها الكامل لمصر في تنظيم مؤتمر الأطراف الرابع عشر (التنوع البيولوجي) الذي تنظمه مصر والأمم المتحدة بمدينة شرم الشيخ نوفمبر القادم.

جاء ذلك خلال لقاء الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة، اليوم الجمعة، مع استيفان روماتيه سفير فرنسا بالقاهرة، إذ أكد السفير الفرنسي أن دعم بلاده ومساندتها لمصر لن يقتصر علي المؤتمر فقط لكنه يشمل القضايا البيئية، وكل تحرك سيتم خلال العامين المقبلين لمصر أثناء رئاستها للمؤتمر سيكون لخدمة قضايا البيئة في المنطقة والعالم أجمع.

بدورها، رحبت وزيرة البيئة بالدعم الفرنسي للمؤتمر، مشيرة إلى أهمية هذا الدعم من الدولة صاحبة التجربة الكبيرة في قضايا البيئة، خاصة في ظل اهتمام فرنسا بقضية التغيرات المناخية والتي سيتم الربط بينها وبين قضية التنوع البيولوجي خلال الدورة الـ14 لمؤتمر التنوع البيولوجي الذي تستضيفه مصر.

ولفتت الدكتورة ياسمين فؤاد إلى التعاون الكبير والفعّال بين وزارة البيئة المصرية وهيئة التنمية الفرنسية من خلال صندوق المناخ الأخضر وتمويل المشروعات الخاصة بالتكيف والتخفيف من آثار التغيرات المناخية على القطاعات التنموية المختلفة.

من جانبه، أوضح السفير أن مؤتمر شرم الشيخ سيكون مرحلة فاصلة في مجال التنوع البيولوجي، وسيكون دور القطاع الخاص حيويا في هذا المجال، وأن بلاده ستدعم القطاع الخاص ليلعب دوره المؤثر من خلال مشروعات في مجالات التنوع البيولوجي.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*