جارى فتح الساعة......

الغرف التجارية تبحث تنمية العلاقات الاقتصادية مع مجموعة الدول الثماني النامية

بحث أحمد الوكيل رئيس الاتحاد العام للغرف التجارية، مع السفير جافار شاري سكرتير عام منظمة مجموعة الدول الثماني النامية (D8)، والذي يزور القاهرة، تنمية العلاقات الاقتصادية مع مجموعة الدول الثماني النامية.

وأكد الوكيل، أهمية التعاون بين الدول الأعضاء بالمجموعة؛ لمواجهة التحديات الاقتصادية العالمية، مشددا على ضرورة تذليل القيود على حركة التجارة البينية بين الدول الأعضاء.

وأشار الوكيل، إلى أن مصر تشهد في الوقت الراهن نهضة اقتصادية، وذلك من خلال برنامج الإصلاح الاقتصادي الذي تتبناه الدولة، والذي يسعى إلى زيادة معدلات النمو، والعمل على جذب المزيد من الاستثمارات الأجنبية، موضحا أن مصر تعد من أفضل الدول للاستثمار في الوقت الراهن، خاصة في ظل المشروعات التنموية، والمنطقة الاقتصادية الجديدة بمنطقة قناة السويس، والمزايا العديدة التي تتمتع بها الاستثمارات في الوقت الراهن.

جدير بالذكر أن مجموعة الدول الثماني النامية هي منظمة للتعاون الاقتصادي تضم في عضويتها 8 دول هي (مصر وبنجلاديش وإندونيسيا وإيران وماليزيا ونيجيريا وباكستان وتركيا) ويقع مقرها في اسطنبول بتركيا، وقد أعلن رسميا عن إنشاء المجموعة من خلال قمة رؤساء الدول والحكومات التي عقدت في اسطنبول 15 يونيو عام 1997.

وتهدف المنظمة إلى تعزيز التعاون الاقتصادي بما يسهم في تحسين موقف الدول الأعضاء في الاقتصاد العالمي وتنويع وخلق فرص جديدة في العلاقات التجارية بينها وتعزيز المشاركة في صنع القرار على الصعيد الدولي وتحسين مستوى معيشة مواطني الدول الأعضاء.

ويبلغ عدد سكان دول المنظمة مجتمعة حوالي 1ر1 مليار نسمة أي نحو 3ر14% من سكان العالم بإجمالي ناتج محلي نحو 7ر3 تريليون دولار.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*