جارى فتح الساعة......

الشركات الصينية تتفوق على سامسونج وتهدد عرش أبل

ذكرت بيانات اقتصادية حديثة، أن شركات الهواتف الصينية صارت تحقق أرباحا متزايدة، مقارنة بشركة “سامسونج” التي تواجه منافسة أكثر شراسة، على الرغم من تفوقها على مستوى المبيعات.
وبحسب “سكاى نيوز”، أظهرت شركة “كاونتر بوينت” المختصة في الأبحاث بـ”هونج كونج”، فإن شركات الهواتف الذكية في الصين مثل “هواوي” و”أوبو” و”فيفو” و”إكسياومي”، جنت ملياري دولار من الأرباح خلال الربع الثاني من العام الجاري، ويشكل هذا الرقم 20 في المائة من الأرباح الإجمالية لكافة مصنعي الهواتف الذكية في العالم.
وسبق لشركة “هواوي” أن تفوقت على “أبل” الأمريكية في وقت سابق من 2018، وتخشى “سامسونج” أن تنافسها “هواوي” على الصدارة بعدما صارت تكسب زبائن أكثر وتطلق أجهزة بمزايا ثورية بأسعار مشجعة.
ولا تزال شركة “أبل” في صدارة شركات الهواتف على مستوى الأرباح، إذ تحقق 62 في المائة من الأرباح العالمية، بينما تصل نسبة سامسونج إلى 17 في المائة، وفق ما نقل موقع “شوزن إلبو” الكوري الجنوبي.
وقبل عامين فقط، كانت حصة سامسونج من أرباح الهواتف الذكية تصل إلى 28.8 في المائة من الإجمالي العالمي بينما لم تكن حصة الشركات الصينية من الأرباح تتجاوز 7.9 في المائة.
وفي الوقت الذي تحقق فيه هواوي أرقاما مشجعة في السوق، لم تستطع سامسونج أن تحقق الأداء المأمول بالاعتماد على هاتفها “جالاكسي إس 9”.
وتقوم استراتيجية الشركات الصينية على توجيه منتجات متوسطة التكلفة إلى السوقين الهندية والصينية، أما الأجهزة الباهظة فتوجه إلى أوروبا ومناطق أخرى ذات قدرة شرائية مرتفعة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*