جارى فتح الساعة......

النجارى: التهريب وخفض المساحة المزروعة وراء استيراد الأرز

أكد مصطفى النجارى رئيس لجنة الأرز بالمجلس التصديرى للحاصلات الزراعية أن خفض المساحات المزروعة من الأرز، إضافة إلى تهريب الأرز المصرى من الأسباب الرئيسية لاتجاه الحكومة لاستيراد الأرز الشعير من الخارج ، لتعويض السوق المحلى عن الفجوة المتوقعة بين العرض والطلب والذى متوقع أن يصل إلى 300 ألف طن.

وأضاف النجارى فى ،أن الفترة الحالية تستدعى ضرورة تغيير ثقافة البيت المصرى باستخدام أرز مختلف عن الأرز المصرى والذى يعد الأول على مستوى العالم ، لافتا إلى أن أمريكا الجنوبية ، وجنوب أفريقيا من أكثر الدول التى سيتم الاستيراد منها الأرز الشعير.

ولفت النجارى إلى أن التصدير لا علاقة له بارتفاع الأسعار ليصل إلى ما بين 9 إلى 15 جنيها للكيلو وفقا لنوعه وجودته، حيث إنه لا يتم التصدير منذ عام 2016 والذي سجل حتى هذا العام مليون طن.

وأوضح النجارى أن الحكومة لم تمنع استيراد الأرز ونظرا لوجود فائض لم يتم الاستيراد، إلا أنه يجب الحرص فى عملية الاستيراد وتحديد المواصفات اللازمة للتأكد من صحة وسلامة ما يتم استيراده

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*