جارى فتح الساعة......

نجاح أول مكالمة G5 بالتعاون بين 3 شركات في أستراليا

أجرت مؤخرا شركات إريكسون وتيلسترا وإنتل، بنجاح أول اتصال من طرف إلى آخر عبر شبكة بيانات GPP 3 تجارية غير مستقلة من الجيل الخامس في مركز ابتكارات الجيل الخامس في تيلسترا بالساحل الذهبي في أستراليا في بيئة متعددة المزودين.

ونجحت هذه الشركات من خلال هذا الإنجاز في نقل تكنولوجيا الجيل الخامس من المختبر إلى بيئة شبكة المحمول التجارية المستخدمة في العالم.

وتم إجراء المكالمة الأولى من نوعها عبر الطيف 3.5 غيغاهيرتز، حيث جمعت المكونات الأساسية من عدة شركات لتحقيق مكالمات تجارية حقيقية عبر شبكة الجيل الخامس.

وشمل ذلك شبكة الجيل الخامس التجارية غير المستقلة والطيف التجاري المرخص 3.5 غيغاهيرتز من تيلسترا، وشبكة النفاذ الراديوي التجارية G5 NR 6488 والنطاق الأساسي وحزمة حلول الشبكة الأساسية من إريكسون الخاصة بحلول الحافظة الأساسية المطورة لشبكات الجيل الخامسEPC ، وشريحة تيلسترا شخصية، ومنصة الاختبارات الخاصة بالاتصالات المتنقلة لتقنيات النفاذ الراديوي عبر شبكة الجيل الخامس من إنتل.

ويعتبر الجيل الخامس من التكنولوجيات التى تجد اهتمام كل دول العالم لأهميتها فى أحداث طفرة متوقعة فى عالم التكنولوجيا ولا سيما ما يعرف بـ إنترنت الأشياء.

وتقوم شركات المحمول بمصر بالعديد من التجارب فى هذا الصدد وكانت بداية تلك التجارب بمعرض القاهرة الدولى للاتصالات نهاية العام الماضى والذى تم خلاله عرض اول تلك التجارب من شركات محمول مصرية.

من جانبه أوضح مصدر مسئول بإحدى شركات المحمول فى تصريحات خاصة لـ”صدى البلد” أن الجيل الخامس فى العالم بأكمله وليس فى مصر فى طور تلمس الأمر وإجراء بعض التجارب لأنه لم يتم حتى الآن وضع شكل نهائى للمعدات والتكنولوجيات التى سوف تعمل على الجيل الخامس كما أن المنظمة المختصة بمراجعة هذا الأمر لم تحدد بعد تلك المعايير التى من المزمع تحديدها والاتفاق عليها من قبل مصنعى التكنولوجيا بالتنسيق مع مصنعى المحمول خلال أكتوبر ٢٠١٩ .

وأشار المصدر إلى أن فى مصر حاليا مازال الشغل الشاغل هو الجيل الرابع وكيفية تعميمه على مستوى جميع المحافظات المصرية بجودة عالية ..كما أن هناك شقا لم يتضح معالمه بعد خاص بالجزء التجارى لان الجيل الخامس تكنولوجيا مكلف جدا وسوف يكون لها دراسات جدوى دقيقة.

ويقول مايك رايت المدير العام للشبكات في مجموعة تيلسترا : “إن إجراء هذه المكالمة عبر بيانات الجيل الخامس من طرف إلى آخر باستخدام شريحتي الشخصية من تيلسترا هو أكبر تقدم حقيقي لهذه التقنية، وتُعتبر تيلسترا سباقة في هذا المجال وسنواصل العمل مع شركتي التكنولوجيا العالمية إريكسون وإنتل، بالإضافة إلى الهيئات العالمية المتخصصة لتعزيز وتطوير انتشار تكنولوجيا الجيل الخامس التجارية في أستراليا”.

ومن جانبه قال فريدريك يجلينج ، نائب الرئيس التنفيذي ورئيس قسم الشبكات في إريكسون : ” إننا نبذل جهودنا ونعمل بسرعة حتى تصبح تكنولوجيا الجيل الخامس واقعًا تجاريًا ويُظهر أول اتصال بيانات تجاري قمنا بتنفيذه مع شركائنا تيلسترا وإنتل مدى التقدم الذي أحرزناه بالانتقال من المختبرات إلى بيئة الشبكة التجارية و إن تقنية الجيل الخامس متاحة للأعمال ومهمتنا في إريكسون هي مساعدة عملائنا على استخدامها والاستفادة منها”.

ومن جهتها قالت أشا كيدي، نائب الرئيس والمدير العام لمجموعة الجيل الجديد والمعايير في شركة إنتل، “إن انتل تواصل إثبات قدرتها التقنية القوية في مجال تكنولوجيا الجيل الخامس إلى جانب إريكسون وتيلسترا من خلال إجراء أول مكالمة بيانات باستخدام تكنولوجيا الجيل الخامس التجارية.

واضافت ان إنتل سوف تعزز تعاونها مع شركائها لإجراء اختبارات وحالات استخدام لهذه التقنية قبل إطلاقها تجاريًا من قبل شركة تيلسترا، حيث ستوفر هذه التقنية تجارب استخدام فريدة من نوعها للعملاء من خلال النطاق العريض الذي ستوفره ومستوى السكون المنخفض في الشبكة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*