جارى فتح الساعة......

الاستعلامات تصدر النشرة الخامسة لمنتدى شباب العالم

أصدرت الهيئة العامة للاستعلامات النشرة الخامسة لمنتدى شباب العالم في الإعلام الدولي، وذلك عقب إطلاق الرئيس عبد الفتاح السيسى أمس الدورة الثانية لمنتدى شباب العالم الذى تستضيفه مدينة شرم الشيخ، والتى تستمر حتى 6/11/ 2018، ركز الإعلام الدولى فى تغطيته لحفل الافتتاح وانطلاق فعالياته على الموضوعات التالية:
** الإعلام العربي:
· أوردت صحيفة “الشرق الأوسط” أن الرئيس “عبد الفتاح السيسي” أطلق أمس الدورة الثانية لـ”منتدى شباب العالم” المقام في مدينة شرم الشيخ. وفي كلمة قصيرة لإعلان بدء فعاليات المنتدى الذي يحظى بمشاركة 5 آلاف شخص، ندد الرئيس بـ”التمييز الديني والعنصرية” داعيًا دول العالم والمؤسسات الدولية لتكثيف التعاون في ما بينها للتصدي للجرائم الإرهابية وإدانتها.
– وخلال كلمة الرئيس المصري، أمس، خاطب الفتاة الإيزيدية “نادية مراد” الحاصلة على جائزة نوبل للسلام للعام الجاري قائلًا “إن مصر ترفض التمييز والعنصرية، وستطالب العالم بالاعتراف بالجرائم التي نفذتها داعش وكل التنظيمات المتطرفة في العالم .. وأقول لكِ يا نادية: سنجعل أول مطالبة من مصر، ونحن أول من يرفض التطرف والتمييز والعنصرية كما رفضناه سابقًا”.
– كانت مراد قد دعت خلال كلمتها إلى “دعم ضحايا الإرهاب والاعتراف بالجرائم والمعاناة التي كابدوها بشكل يساعدهم على التخلص من آثارها والعودة لحياتهم الطبيعية”.
– أعاد الرئيس السيسي التذكير بتحرك المصريين إبان “ثورة 30 يونيو 2013” لإسقاط حكم الرئيس الأسبق المنتمي إلى جماعة الإخوان محمد مرسي، وقال إن “المصريين تحركوا سابقًا بالملايين حتى يقولوا (لا) للتمييز الديني”.
– وخلال جلسة الافتتاح تحدثت مبعوثة الأمين العام للأمم المتحدة للشباب “جياثما ويكراماناياكي” مشيدة بالمنتدى وهدفه الذي يتمثل في “لقاء شباب العالم من الجنسيات المختلفة للتحاور والتشاور وتبادل الخبرات والأفكار”.
– شهد المؤتمر الذي تعتمد جلساته على فكرة مستوحاة من كتاب “الأعمدة السبعة للشخصية المصرية” للمفكر المصري الراحل ميلاد حنا، كلمة لنجل المفكر القبطي الراحل الذي كان معنيًا بقضايا المواطنة والتعايش ونبذ التطرف، حيث أوضح الدكتور هاني ميلاد حنا أن والده “اهتم بالمستقبل المشترك لبلاد حوض النيل، وظل مؤمنًا بضرورة ربط أواصر القارة الأفريقية بشبكة الطرق والكباري والطاقة الكهربية، فضلًا عن اهتمامه بالأعمدة السبعة للشخصية المصرية، وماهية الشعب المصري والهوية المستمدة من الموروثات الحضارية”.
· ذكرت وكالة الأنباء الكويتية “كونا” إن الرئيس عبد الفتاح السيسي دشن مساء أمس السبت فعاليات النسخة الثانية من “منتدى شباب العالم” بحضور قادة وممثلي العديد من الدول وآلاف الشباب حول العالم، ورحب في كلمته الافتتاحية بجميع المشاركين في المنتدى، مؤكدًا أهمية العمل “من أجل حلم إنسانية بلا صراعات أو نزاعات وعالم بلا فقر أو جهل أو مرض”، وكذلك رفض المصريين لكافة أشكال التمييز والتطرف والعنصرية وما ترتكبه التنظيمات المتطرفة في العالم من جرائم بحق الإنسانية.
– أضافت “كونا” أن “محمد الجابري” وزير الإعلام ووزير الدولة لشؤون الشباب الكويتى صرح بأن المنتدى سيوحد الشباب على التسامح الديني ورفض التطرف، وبأن مشاركة حوالي 5000 شاب من 145 دولة “يشعل شرارة إيجابية أمام الشباب لتنويع الخبرات الثقافية والفكرية وتحقيق النجاح للمنتدى”، وأشار إلى أن القيادة السياسية الكويتية تدعم تمامًا وزارة الشباب لتحقيق رؤية عام 2035.
·أفادت جريدة “الدستور” الأردنية إن الأمير الحسين بن عبدالله الثاني، ولي العهد، حضر أمس الجلسة الافتتاحية لمنتدى شباب العالم الثاني مندوبًا عن الملك عبدالله الثاني حيث التقى – على هامش المنتدى- عددًا من الشباب الأردنيين المشاركين في أعماله والذين استعرضوا الموضوعات والجلسات التي يشاركون فيها على مدى أربعة أيام.
– وأضافت الصحيفة أن المنتدى يعد منصة أسسها مجموعة من الشباب للتعبير عن آرائهم والخروج بتوصيات ومبادرات، في حضور نُخبة من زعماء وقادة العالم والشخصيات المؤثرة، ويتيح للشباب المشاركين فرصة التواصل مع كبار صانعي القرار والمفكرين حول العالم للتحاور حول قضايا دولية وعالمية، تركز هذا العام على السلام والإبداع والتنمية.
· ذكرت جريدة “البيان الإماراتية” إن أحد أبرز العناوين في “منتدى شباب العالم” الذي تستضيقه مدينة شرم الشيخ المصرية حتى يوم 6 الجاري هو “آليات بناء المجتمعات والدول فيما بعد الحروب والنزاعات”.
– أضافت الصحيفة أن أفكار وموضوعات منتدى شباب العالم الذي يحوي شبابًا وزعماء دول ومسؤولين من 145 دولة تدور في فلك الشباب، فمن مستقبل الأمن المائي وتصورات تحقيق السلام، لحاضر الذكاء الصناعي وموقف الهوية من مواقع التواصل الاجتماعي، لدور المساعدات الإنسانية والشراكة الاستراتيجية في التعاون الأورومتوسطي تدور الجلسات والحوارات.
– ذكرت الصحيفة أن الحوار الذي ظل شباب المنطقة العربية يفتقدونه على مر عقود، تارة تحت وطأة ثقافة أفرطت أحيانًا في الإبقاء على الكبار وتهميش دور الصغار، وتارة أخرى بسبب دوائر فقر مغلقة أو معضلات متوارثة أو مخططات متعددة الجنسية لإبقاء المنطقة تحت رحمة الصراعات العقائدية والنزاعات السياسية والمنافسات الأيديولوجية يفرض نفسه بقوة في المنطقة.
– المنطقة العربية لم تعد فقط منطقة صراعات أبدية واحتقانات مزمنة، لكنها باتت منطقة شابة بمكوناتها الديموغرافية ومواردها البشرية وأولويات قيادات عدة أثبتت بالحجة والبرهان أن تمكين الشباب صار أولوية فعلية وليس مجرد فعالية على هامش ندوة.
· علق موقع “الخليج 365” على مقتطفات الفيلم التسجيلي الذى أذيع فى افتتاح المنتدى عن “دور قادة العالم في بناء واستدامة السلام” قائلًا إن الفيلم سلط الضوء على دور العديد من القادة في أفريقيا ومنهم نيلسون مانديلًا، ومن مصر الرئيس الراحل أنور السادات وركز على تعزيز السلام حول العالم.
·نشرت شبكة “سكاي نيوز “عربية ” إن الرئيس السيسي افتتح أمس السبت “النصب التذكاري لإحياء الإنسانية” على هامش فعاليات منتدى شباب العالم الذي تستضيفه مدينة شرم الشيخ، وقد شارك في نحت النصب التذكاري الذي جرى وضعه في منطقة وادي الخروم بمدينة شرم الشيخ 72 نحاتًا يمثلون اثنين وسبعين دولة، حضر منهم إلى مصر 68 نحاتًا، في حين أرسل نحاتو كل من الدنمارك وفلسطين ودولة الإمارات العربية المتحدة والفلبين منحوتاتهم إلى مصر.
– وقالت مصممة النصب المهندسة “شيماء أبو الخير” إن النصب يهدف لتقديس الإنسان في كل زمان ومكان، فلا يوجد مكان تتجلى فيه الإنسانية بكل معانيها مثل مصر، وأوضحت أنه عمل إنساني تهديه مصر التي اختارت أن يكون طريقها إلى المجد هو طريق النور، إلى العالم كله.
· أوردت بوابة “العين” الاخبارية إن منتدى شباب العالم، أطلق تطبيقًا للهواتف الذكية للتواصل بين المشاركين والحاضرين في فعاليات وجلسات المنتدى، وذلك من خلال منصة تراسل بالإضافة إلى مهام تنظيمية أخرى، ويعد المنتدى فرصة للتواصل مع كبار صانعي القرار والمفكرين حول العالم، كما أنه فرصة للتعرف على مجموعة متنوعة من الشباب الواعد من مختلف الجنسيات حول العالم، لديه الحلم والإرادة والتصميم على إحداث تغيير حقيقي في عالم اليوم وعالم الغد.
– أضافت البوابة أن الشاب المصري “محمد خيرت” المقيم بأستراليا، تحدث خلال مشاركته في حفل الافتتاح عن تجربة تأسيس موقع “شوارع مصرية”، مؤكدًا أنه يستهدف متابعة القضايا الاجتماعية التي تهم الشباب المصري، وموضحًا أن إقامته في أستراليا لم تمنعه من متابعة أخبار مصر وعرضها عبر موقع إلكتروني .
– فى سياق متصل نشرت السيدة انتصار السيسي، قرينة الرئيس عبدالفتاح السيسي أمس السبت، مجموعة صور من حفل افتتاح منتدى شباب العالم بمدينة شرم الشيخ، عبر صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، وقالت تعليقا على الصور: “(نقطةُ تلاقٍ) كانت تلك هي الرمزية الجميلة لبلدٍ بحجم مصر، جمع في طياته حضارات عدة، فلم يرفضها ولم تسحقه، بل تأثر بها وأثر فيها، واندمج معها مكونا نسيجًا جميلًا ومتفردًا من الشخصية المصرية.
– وأضافت السيدة انتصار: “من افتتاح منتدى شباب العالم، رسالة قوية على أن مصر كانت حاضنة لكل شعوب العالم على مدار التاريخ، وأنها ستظل دائما وأبدًا نقطة تلاقٍ ووصل، وفي القلب من كل الدنيا”.
– تحت عنوان “رسالة مصر أقوى وأكبر من كل المتأمرين” كتب “وفيق زنداح” مقالًا فى موقع وكالة “أمد الفلسطينية للإعلام” قال فيه إن هذا المنتدى الشبابي يبعث برسالة سلام للعالم حول مصر واستقرارها وأمنها وتنميتها، ومدى مساهمة الشباب في بناء الأمن والسلام في مناطق الصراع.
·نشر موقع قناة “العربية” مقالًا للكاتب “خالد كامل” تحت عنوان “مؤتمر الشباب والمستقبل” أوضح خلاله إنه خلال فترة قصيرة نجحت القيادة السياسية في فتح المجال للتطوير الشامل في مصر، وزيارات الرئيس عبدالفتاح السيسي المتتالية لكافة دول العالم لها ثمارها المشرقة علي الاستثمار في مصر، والعلاقات القوية مع المجتمع الدولي، وعادت مصر لمكانتها المرموقة في كافة المجالات وهو ما يشهد به الجميع.
– أضاف الكاتب أن كل ذلك يتطلب نهضة شبابية رياضية شاملة خاصة بعد نجاح مصر بقيادتها الحكيمة في تنظيم العديد من الأنشطة في هذا المجال وفي مقدمتها المؤتمر العالمي للشباب المقام حاليًا علي أرض مصر للمرة الثانية والذي ينطلق برعاية كريمة من الرئيس السيسي الذي أعطي القدوة للجميع ويتفرغ دائمًا لهذا المؤتمر ويحضر أغلب جلساته ويستمع ويناقش بروح الأب وهو الأمر الذي أدي لنجاح المؤتمر عامًا بعد الآخر ليصبح حديث العالم ويحضره كل عام لفيف من الزعماء والقيادات وهو أمر يعطي أفضل انطباع عن مصر وشبابها المتميز الذي انطلق مع الرئيس في كل العالم.
** الإعلام البريطانى
– سلطت صحيفة “الإندبندنت” البريطانية في تقرير لها، الضوء على منتدى شباب العالم، حيث ذكرت إن منتدى شباب العالم أقامه الشباب من أجل الشباب، كمنصة لإدامة السلام والازدهار والوئام، وأضافت: “تم إعداد المنتدى ليصبح حدثًا جذابًا وغنيًا بالمعلومات على مدار ثلاثة أيام، وقد اكتمل العدد بالفعل”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*