جارى فتح الساعة......

خبير يوضح إجراءات تعظم القيمة الشرائية للجنيه أمام الدولار

قال الدكتور يسري طاحون، رئيس قسم الاقتصاد بجامعة طنطا، إن مساعي الحكومة نحو تعظيم قيمة الجنيه أمام الدولار أو أمام سلة العملات بشكل عام لن تجدي دون إعادة النظر في ميزان المدفوعات والميزان التجاري للدولة.
وأوضح “طاحون” في تصريحات لـ صدى البلد، ضرورة تقليل حجم الواردات وزيادة الصادرات من خلال إنتاج بديل محلي للمنتجات المستوردة لتحقيق الكفاية الإنتاجية من المنتجات المحلية التي تلبي احتياجات المواطنين.. مشيرا إلى أنه كلما زادت معدلات التصدير زاد حجم المعروض من العملة الأجنبية مما يعزز من خفض قيمتها وخلق زيادة في الطلب على الجنيه المصري مما يعزز من زيادة قيمته.
واستنكر الخبير الاقتصادي استيراد مصر السلع الأساسية من اللحوم والزيوت والأقماح والبقوليات مطالبا بتقديم دعم للزراعة والصناعة للتوسع في الصادرات كما طالب باستضافة فروع الشركات العالمية والكبرى لإقامة فروع لها محلية من خلال تقديم المحفزات.
وشدد على أهمية أن تعادل الصادرات حجم الواردات بل أن بعض الدول الكبرى تحافظ على تفوق صادرتها على وارداتها في كل سلعة على حدة عن طريق البحث العلمي حول كل سلعة داخل السوق المحلي.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Translate »