جارى فتح الساعة......

خبير زراعي يطالب بإنشاء هيئة قومية لإنتاج تقاوي الخضر في مصر

طالب محمد صبحي الخبير الزراعي ونائب رئيس شركة إيسار للبذور بإنشاء هيئة قومية لإنتاج تقاوي الخضر، بخيث تضم جميع الباحثين بمراكز البحوث الزراعية والخبراء من أساتذة الجامعات.

وقال “صبحي”، إن الاهتمام والعمل في ملف إنتاج التقاوى والحد من الاستيراد هو هدف قومى لمصر وأمن قومي، مشيرا إلى أن مصر تستورد حوالى 97 % من تقاوى الخضر وهذا له أبعاد فى غاية الخطورة والقلق.

وأكد نائب شركة إيسار للبذور، أن ذلك يؤثر من الناحية الاقتصادية حيث تتحمل الدولة ما يقرب من 2 مليار دولار سنويا لاستيراد التقاوي المطلوبة لسد الفجوة ومتطلبات المزارعين للزراعة فى ظل هذه الظروف الاقتصادية الصعبة.

وأشار إلى أن استيراد 97% من البذور له تأثير كبير أيضا من الناحية الأمنية، مضيفا “فهو يزيد من الخوف والقلق لما يسببه من خطورة كبيرة على ضمان الأمن الغذائي الذي تسعى إليه القيادة السياسية، لأن التقاوى أول وأهم بند في الزراعة”.

وعن تأثير ذلك فنيا، شدد “صبحي” على ضرورة الحد من إستيراد التقاوى لما لها من خطورة في عدم ملائمتها للظروف والأجواء المصرية وما قد تحمله هذه التقاوى من أمراض فيروسية وأمراض تنتقل إلى الأراضي الزراعية المصرية، فى أحيان كثيرة لا يوجد لها علاج لمقاومتها وتصبح مصدرا للوباء وانتقال الأمراض غير المعروفة”.

ودعا “صبحي”، أساتذة الجامعات المصرية والباحثين والجهات المعنية إلى تضافر الجهود لإنتاج التقاوى المصرية الملائمه للظروف والأجواء المصرية وذات إنتاجية عالية ومواصفات منافسة ومقاومة للتغيرات المناخية والأمراض المنتشرة للحفاظ على الأمن الغذائي القومى المصرى.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Translate »