جارى فتح الساعة......

التنمية الصناعية توقع مذكرة تفاهم مع الوكالة الألمانية للتعاون الدولى

وقعت مجموعة التنمية الصناعية، مذكرة تفاهم مع الوكالة الألمانية للتعاون الدولى (GIZ) من خلال البرنامج المصرى الألمانى لترويج المؤسسات الصغيرة والمتوسطة (PSME) وذلك تحت إشراف وزارة التجارة والصناعة.
ويتضمن الاتفاق تقديم الدعم الفنى لفريق عمل مجموعة التنمية الصناعية من أجل تحويل المناطق الصناعية تحت إدارة وتشغيل الشركة بالسادس من أكتوبر والعلمين وشرق بورسعيد ” وما قد يستجد ” لمناطق صناعية مستدامة.
ووقع على مذكرة التفاهم كل من المهندس سامح عطيه، العضو المنتدب لشركة مجموعة التنمية الصناعية و يوناس نجيب – رئيس المشروع المصري الألماني لترويج الشركات الصغيرة والمتوسطة.
وقال المهندس سامح عطية، العضو المنتدب لشركة مجموعة التنمية الصناعية المنطقة الصناعية، إن المنطقة الصناعية “e2” فى مدينة السادس من أكتوبر تعتبر نموذج رائد يعبر عن سجل المجموعة وخبراتها فى توفير بيئة صناعية نموذجية صديقة للبيئة تضاهى بل تتفوق على مثيلاتها فى أوروبا وأمريكا.
وأضاف على هامش توقيع البروتوكول، نعتقد أنها البداية فقط لأساس متين لتحقيق وبناء التقدم الطبيعى للنظم الايكولوجية الصناعية والاستفادة من أوجه التعاون بين المناطق الصناعية ومستثمريها والمجتمعات المجاورة.
ونوه بأنه بالرغم من أن شركة المجموعة الصناعية معروفة بأنها تعمل فى مجال البناء والتطوير الصناعي إلا أنها فى الواقع يجوز وصفها بشركة رائدة فى مجال التنمية المجتمعية لقيامها بوظيفة دعم رئيسية في التحسين الاجتماعي والاقتصادي والبيئي لا تنافسها أي شركة آخرى في القطاع الخاص.
وأشار إلى أنه بزيارة المنطقة الصناعية الخاصة بالشركة فى السادس من أكتوبر سنرى بوضوح مجتمعا متكاملا داخل مجمعها الصناعى العملاق يشمل ملاعب رياضية وفندقا ومستشفى وحضانة أطفال ومركز طبي، بحيث توفر المجموعة بيئة متكاملة وبعدا اجتماعيا وبيئيا لا مثيل له فى مصر.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Translate »