جارى فتح الساعة......

الديوانى: تحسين مستوى معيشة المواطنين يتحقق عند معدلات نمو 7%

قال الدكتور شريف الديوانى، المدير الإقليمى لمنتدى دافوس الاقتصادى بمنطقة الشرق الأوسط سابقا،إن ارتفاع معدلات النمو لتقترب من 5.5 % يؤكد قوة الاقتصاد المصرى نتيجة الإصلاحات التي نفذتها الدولة خلال السنوات الخمس الماضية والتى ساهمت فى تحسن أدائه بشكل كبير.

أضاف الديوانى فى تصريحات خاصة لـ “صدى البلد ” أن مشروعات البنية التحتية من إنشاء طرق وكبارى وأنفاق بمنطقة قناة السويس تعد عاملا أساسيا لجذب مزيد من الاستثمارات الأجنبية فى البلاد فضلا عن توسع فى المشروعات القائمة.

تابع: الاقتصاد المصري نال إشادات دولية خلال العامين الماضيين وتقدم فى العديد من المراكز فى التصنيفات العالمية نتيجة زيادة معدلات النمو مما ينعكس إيجابيا على القطاعات المختلفة خلال الفترة المقبلة.

وأكد “الديوانى”،أن الاقتصاد المصرى يسير فى الاتجاه الصحيح ولكنه يواجه عدة تحديات أهمها زيادة الاستثمارات الأجنبية المباشرة للبلاد للوصول بمعدلات النمو إلى 7% و التى تؤدى لتحسين مستوى المعيشة للمواطنين والقدرة تحقيق تنمية مستدامة، ورفع معدلات التشغيل والتوظيف فضلًا عن زيادة الإنفاق على البرامج الاجتماعية والصحة والتعليم.

وسجلت معدلات النمو وفق آخر الأرقام حوالى 5.5%، مقتربًا من أداء الاقتصاديات الناشئة التي سجلت مستويات 5.8% فى كل من الهند والصين.

Translate »