جارى فتح الساعة......

لـ إنهاء أزمة عمرو وردة.. جلسة مغلقة بين لاعبي المنتخب وهاني أبوريدة

أفاد مراسل “أون سبورت” بأن عمرو وردة، لاعب المنتخب الوطني، دخل في حالة بكاء شديدة عقب استبعاده من معسكر المنتخب الوطني، معلقا: “عمرو وردة أكد للاعبين أن الفيديوهات المنسوبة له غير حقيقية”.

وأضاف أن جميع لاعبي المنتخب الوطني عقدوا جلسة مغلقة مع المهندس إيهاب لهيطة، وهاني أبو ريدة، رئيس الاتحاد المصري لكرة القدم، عقب تحقيق الفوز على منتخب الكونغو بهدفين نظيفين، من أجل إنهاء أزمة عمرو وردة، لاعب الفراعنة.

وأوضح أن عمرو وردة لم يغادر معسكر المنتخب الوطني حتى الآن قائلا: “لاعبو المنتخب طالبوا عمرو ورد بعدم مغادرة المعسكر من أجل إنهاء تلك الأزمة”.

وأكد أن لاعبي المنتخب الوطني وعلى رأسهم، ومحمد صلاح، وأحمد حجازي، ووليد سليمان، وعبد الله السعيد، بالإضافة إلى تواجد عمرو وردة في جلسة مغلقة مع المهندس هاني أبو ريدة، رئيس الاتحاد المصري لكرة القدم، من أجل إنهاء تلك الأزمة.

وتابع: “عمرو وردة اعترف بالغلط وقدم جميع الاعتذارات لجميع اللاعبين والجهاز الفني عما صدر منه”.

Video Player

Translate »