جارى فتح الساعة......

“فيسبوك” يعرض حياة ألف من موظفيه للخطر ويجعلهم أهدافا للإرهابيين

كشفت صحيفة “الجارديان” البريطانية أن فيسبوك يعرض حياة موظفيه للخطر بكشف هويتهم، مما يجعلهم أهدافا سهلة للإرهابيين.

وبحسب الصحيفة فإن فيسبوك ينشر تفاصيل شخصية وهويات لأكثر من 1000 موظف في 22 قسم مختلف بشركة فيسبوك، وهو ما يجعل حياتهم في خطر، موضحة أن أحد هؤلاء الموظفين اضطر للاختفاء بعد شعوره بأن هذه المعلومات تجعله فريسة سهلة للإرهابيين.
ولفتت الصحيفة إلى أن هناك مشكلة في البرنامج الذي يستخدمه مدراء وموظفو الأقسام في موقع فيسبوك من أجل مراجعة وحذف المحتوى المسيء، سواء جنسي أو بروباجاندا إعلامية، إذ أن أي موظف يقوم بحذف أي محتوى، يمكن للمتضرر أن يكتشف التفاصيل الشخصية عن هذا الموظف بسهولة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*