عربى ودولى

في تحدٍ سافر للرباعي العربي .. «تميم» يعلن ارتياحه لنمو علاقات قطر وإيران

رحب أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف في الدوحة اليوم الثلاثاء. وناقش الأمير وزريف العلاقات التعاونية بين قطر وإيران.

أعرب امير قطر، تميم بن حمد آل ثاني، عن ارتباحه لنمو العلاقات القطرية الإيرانية خلال لقائه وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف في الدوحة، حيث بحثا العلاقات التعاونية بين الدوحة وطهران.

وحسب ما أوردته وسائل الإعلام القطرية، فإن الاجتماع أظهر استمرار ونمو علاقات التعاون بين قطر وإيران فى مختلف المجالات، على الرغم من معارضة الدول العربية الداعمة للإرهاب للعلاقة الثنائية بين البلدين والتي تنجر فيها قطر إلى تنفيذ الأجندة الإيرانية

وجرى خلال لقاء تميم وظريف أمس مناقشات بشأن وضع المنطقة، بما في ذلك الأحداث الجارية، وأعرب خلالها أمير قطر عن ارتياحه لتعزيز العلاقات بين قطر وإيران.

كما رحب “تميم” بفكرة قيام إيران بالإشراف على القضايا الإقليمية.

وقال “من المهم اجراء مشاورات مستمرة مع دول المنطقة بما فيها ايران”.

وفى الوقت نفسه، اعرب وزير الخارجية الايرانى عن امله فى دعم العلاقات الثنائية بين ايران وقطر فى جميع المجالات.

ونشرت وسائل الاعلام الايرانية، أمس، صورا عن ظريف في الدوحة مع امير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، وهي اول زيارة لوزير الخارجية الإيراني الى الدوحة منذ بدء الازمة الدبلوماسية في يونيو الماضي.

ونقلت وكالة انباء “تسنيم” الايرانية عن “ظريف” قوله إن “اي من الازمات الاقليمية ليس له حل عسكري”.

واضاف “يجب ان تعطي جميع الاطراف الاولوية للمبادرات الاقليمية لاستعادة الاستقرار والامن الجماعي”.

وكانت السعودية والامارات العربية المتحدة والبحرين ومصر قد قطعت كل علاقاتها مع قطر في الخامس من يونيو الماضي، بسبب اصرار الدوحة على دعم الارهاب وتمويله والتقارب مع ايران رغم تدخلها في شئون دول المنطقة واستهدافها لأمنها القومي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق