تقارير

“خطة البرلمان” تمهل الحكومة 5 أيام لتقديم موازنة الأداء.. رئيس المجلس الاستشاري الاقتصادي: موازنة البرامج أسهل الطرق لتحقيق الإصلاح.. و«التخطيط»: طالبنا بتفعيل النظام الإلكتروني

عقدت اللجنة الفرعية المشكلة من لجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب، اجتماعها اليوم برئاسة النائبة سيلفيا نبيل، لاستكمال مناقشة تطبيق موازنة البرامج والأداء على بعض الوزارات بالموازنة العامة.

قالت الدكتورة عبلة عبد اللطيف رئيس المجلس الاستشاري الاقتصادي برئاسة الجمهورية إن موازنة البرامج والأداء هى أسهل الطرق لتحقيق الإصلاح المؤسسي بالجهات الحكومية.

وكشفت عبلة عبد اللطيف أن تطبيق أسلوب البرامج والأداء في إعداد الموازنة العامة للدولة يؤدى فى المستقبل إلى خفض عدد المديريات التابعة للوزارات أو إيجاد شكل مؤسسي جديد لها.

وأمهلت سيلفيا نبيل، عضو اللجنة الفرعية المُشكلة من لجنة الخطة والموازنة لمناقشة آليات التحول من موازنة الأبواب والبنود إلى موازنة البرامج والأداء، مهلة حتى يوم الثلاثاء المقبل للوزارات التى لم تتقدم بعد بموازنات البرامج والأداء للعام المالى الحالى 2017/2018.

وطالبت سيلفيا بسرعة الانتهاء من إعداد بيان المتابعة ومؤشرات قياس الأداء للبرامج التى ستتضمنها موازنات البرامج والأداء.

وقال محمد محيى وكيل وزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإدارى إن الوزارة طالبت بتعديل الباب السادس من منشور الموازنة العامة للدولة بما يسمح بإلغاء التعامل الورقى وتفعيل التعاون الإلكترونى بين الجهات والوزارات المعنية، تمهيدا لاستخدام التكنولوجيا الحديثة فى متابعة تنفيذ برامج الوزارات.

ومن ناحيته قال محمد عبد الفتاح رئيس قطاع الموازنة العامة للدولة بوزارة المالية، إن وضع موازنة برامج وأداء، وموازنة أبواب بنود لكل وزارة يعتبر عبئا على القائمين على إعداد موازنات الوزارات، مما يجعلهم يتهربون منه.

ولفت إلى أن تطبيق موازنة البرامج والأداء فى 7 وزارات حتى الآن بموازنة العام المالى الجارى 2017/2018، تم بضغط وتأييد من لجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب، موجها التحية لأعضاء اللجنة الفرعية المُشكلة من لجنة الخطة على الجهد الذى بذلوه فى سبيل هذا.

وأضاف أن وزارة المالية تسعى إلى ضم 7 وزارات جدد لموازنة البرامج والأداء بالعام المالى المقبل 2018/2019، بالإضافة إلى استكمال بعض الإدارات والمديريات التى لم تقدم موازنات برامج وأداء والتابعة للوزارات التى سبق لها أن طبقت تلك الموازنة.

وكانت اللجنة عقدت عدة اجتماعات خلال الإجازة البرلمانية لمتابعة آليات تطبيق نظام موازنة البرامج والأداء ببعض الوزارات فى الموازنة العامة للدولة 2017/2018.

وانتهت اللجنة خلال اجتماعاتها إلى إضافة 7 وزارات إلى تطبيق موازنة البرامج والأداء خلال العام المالى المقبل 2018/2019، منها التموين والصناعة والتنمية المحلية والبيئة والمالية والتخطيط.

كما انتهت الاجتماعات إلى ضرورة تدريب الكوادر البشرية الشابة فى كافة الوزارات حتى يكون هناك مجموعة مستمرة فى كل وزارة للعمل على تطبيق أسلوب البرامج والأداء بشكل صحيح.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق