الجيش السوري يشتبك مع مجموعات تابعة للنصرة وداعش في حماة

ذكرت وكالة “سبوتنيك” أن اشتباكات عنيفة تدور على محور الحماميات في ريف حماة الشمال الغربي بين وحدات الجيش السوري وبين عدة تنظيمات إرهابية تحاول اختراق نقاط الجيش في المنطقة.

وأضافت الوكالة أن قوات الجيش السوري تتصدى في هذه الأثناء على محور بلدة الحماميات لهجوم عنيف تنفذه مجموعات مسلحة تابعة لتنظيم “أنصار التوحيد” ذراع تنظيم داعش الإرهابي في إدلب وريف حماة، ولتنظيم “جيش العزة” أبرز حلفاء النصرة في ريف حماة الشمالي، و”العصائب الحمراء” المكونة من مسلحي النخبة الأجانب والعرب في تنظيم “جبهة النصرة”.

ونقلت الوكالة عن مصدر عسكري قوله إن المجموعات المسلحة عملت على استهداف مواقع الجيش السوري على محاور كرناز والشيخ حديد والحماميات بعدد كبير من القذائف الصاروخية قبيل محاولتها تنفيذ هجوم بري باتجاه مواقع الجيش في المنطقة، مؤكدًا أن مدفعية الجيش تدك في هذه الأثناء مواقع المسلحين وخطوط إمدادهم في اللطامنة وكفرزيتا والزكاة والأربعين والشيخ مصطفى وتل الصخر بريف حماة الشمالي.

وتنتشر في ريف حماة الشمالي عدة فصائل متحالفة مع “هيئة تحرير الشام” (جبهة النصرة) ومن أبرزها “جيش العزة” الذي يسيطر على قرى وبلدات اللطامنة وكفرزيتا ولطمين والزكاة والأربعين، والذي يضم في صفوفه مقاتلين من الصين والشيشان وأوزبكستان ينتشرون شمال غربي سوريا، وخاصة في ريف حماة الشمالي وسهل الغاب والمناطق المحيطة به.