واشنطن تتوعد.. أول تعليق من أمريكا على انتهاك إيران لـ الاتفاق النووي

قال وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، اليوم الأحد، إن إيران ستواجه مزيدا من العزلة والعقوبات، وذلك في أعقاب انتهاك طهران للاتفاق النووي وإعلانها رفع نسبة تخصيب اليورانيوم.

وأضاف بومبيو في بيان نشرته الخارجية الأمريكية على موقعها الإلكتروني الرسمي: “التوسع الإيراني الأخير في برنامجها النووي سيؤدي إلى مزيد من العزلة والعقوبات”.

وتابع: “امتلاك النظام الإيراني سلاحا نوويا سيشكل خطرا أكبر على العالم”.

من ناحيته، قال وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، الأحد، إن بلاده ستواصل تصعيد الإجراءات التي اتخذتها انتهاكا للاتفاق النووي في حال لم تتحرك الدول الأوروبية الداعمة للاتفاق لمساعدتها في كسر العقوبات الأميركية.

وأعلنت إيران استعدادها التام لتخصيب اليورانيوم بأي مستوى وأي كمية، في تحد جديد للجهود الأميركية الرامية للضغط على إيران بالعقوبات لإجبارها على التفاوض من جديد على الاتفاق النووي.

وقال جواد ظريف على تويتر : “اليوم إيران تنفذ الجولة الثانية من خطواتها التصحيحية بشأن الفقرة 36 من الاتفاق النووي. نحتفظ بحق مواصلة القيام بإجراءات تصحيحية مشروعة على الاتفاق لحماية مصالحنا في مواجهة الإرهاب الاقتصادي الأميركي. كل تلك الخطوات لا يمكن التراجع عنها إلا بعد وفاء الدول الأوروبية الثلاث بالتزاماتها”.