لتشجيع الاستثمار.. خبير اقتصادي يتوقع خفض جديد لـ أسعار الفائدة 1.5% بنهاية العام

توقع الدكتور رضا لاشين، مدير منتدى مصر للدراسات الاقتصادية، أن تواصل لجنة السياسات النقدية لدى البنك المركزي مراقبة أداء الاقتصاد المصري ومدى تهيأته لقبول خفض جديد لـ أسعار الفائدة قبل نهاية العام بنسب تتراوح بين 1% و 1.5%.

وشدد لاشين، في تصريحات لـ صدى البلد، على ضرورة استمرار خفض أسعار الفائدة لتشجيع الاستثمار في قطاعات الاقتصاد المختلفة على رأسها القطاع الصناعي والعقارات والبورصة.

وأشار إلى أن نسبة الفائدة المناسبة للاقتصادات الناشئة تكون عند حدود 11%، مشيرا إلى ارتفاع أسعار الفائدة عند مستوياتها الحالية بعد إعلان البنك المركزي تخفيضها لـ 14.25% على الإيداع و 15.25% للإقراض.

وتوقع الخبير الاقتصادي أن تشهد عدة قطاعات استثمارية انتعاشة خلال الفترة المقبلة بعد قرار خفض اسعار الفائدة على رأسها قطاع العقارات والقطاع الصناعي وسوق المال، لافتا إلى أنه سيتم سحب السيولة من البنوك لتحقيق عائد أكبر داخل السوق في تلك القطاعات.

وأوضح الخبير الاقتصادي أن تباطؤ الاقتصاد العالمي دفع كل البنوك المركزية نحو خفض أسعار الفائدة.

وقررت لجنة السياسة النقديـة للبنك المركزى المصرى، فى اجتماعهـا اليوم الخميس، خفض سعر عائد الإيداع والإقراض لليلة واحدة وسعر العملية الرئيسية للبنك المركزى إلى 14.25% و15.25% و14.75% على الترتيب، وخفض سعر الائتمان والخصم إلى 14.75%.

واجتمعت لجنة السياسات النقدية بالبنك المركزي المصري أمس الخميس، لتحديد مصير أسعار الفائدة علي المعاملات المصرفية، خلال اجتماعها الخامس والمحدد خلال العام الجاري.