حوادث

المتهمون بقتل مهندس الشروق: علمنا بثرائه الفاحش فخططنا لسرقته

كشفت تحقيقات نيابة القاهرة الجديدة برئاسة المستشار محمد سلامة، وإشراف المستشار أحمد حنفى المحامى العام لنيابات القاهرة الجديدة، فى واقعة مقتل مهندس على يد 5 عمال داخل فيلا بمنطقة الشروق، أن هدف الجريمة هو السرقة لعلمهم بثرائه.

وأضافت التحقيقات، أن المتهمين بارتكاب الواقعة وهم كل من “يوسف ر ر” 17 سنة، عامل بمنطقة ورش إصلاح السيارات بالمنطقة، و”كريم س إ” 17 سنة، عامل بمنطقة ورش إصلاح السيارات، و”محمود أ ع” 18 سنة، عامل بمنطقة ورش إصلاح السيارات، و”محمود أ م” 20 سنة، عامل بمنطقة ورش إصلاح السيارات، و”السيد م م” 20 سنة، سائق، قائد السيارة رقم “ق ل ر 936” ماركة بي واي دي ويعمل عليها كسائق، وجميعهم دون سوابق، كانت تربطهم علاقة عمل بالمجنى عليه، نظرا لتردده عليهم فى مناطق عملهم لتصليح سيارته، مما أدى إلى تكوين صداقة على اثرها اصبحوا يترددون على فيلته للسهر معه.

وكشفت التحقيقات مع المتهمين أنهم أعدوا العدة واختمرت فكرة التخلص من المجنى عليه والاستيلاء على امواله لعلمهم بثرائه، وقاموا بعمل نسخة من مفاتيح الفيلا، للاستعداد للدخول لها وسرقتها.

وأكدت التحقيقات أن المتهمين فى يوم الواقعة توجهوا جميعهم لمحل سكن المجنى عليه وعقب دخوله وبصحبته الثانى والثالث شعر بهم المجنى عليه فانصرفوا دون الاستيلاء على أى مسروقات وعقدوا العزم على العودة مرة أخرى والتخلص من المجنى عليه وسرقته.

وعاد المتهمون الاربعة بعد ذلك يستقلون السيارة صحبة المتهم الخامس رقم ق ل ر 936 ماركة بى واى دى، وتوجهوا إلى سكن المجنى عليه وتمكن كل من المتهمين ( الأول ـ الثانى ـ الثالث ) من دخول الفيلا عن طريق اعتلاء سور الحديقة لعدم تمكنهم من فتح بابها والدخول للفيلا بالمفتاح المستولى عليه، بينما انتظر كل من المتهمين الرابع والخامس فى السيارة قيادة الأخير لتأمينهم.

وكشفت التحقيقات، أن المتهمين فور رؤيتهم للمجنى عليه انهالوا عليه بالضرب بعصا خشبية “شومة” ومفتاح إنجليزى على رأسه محدثين إصابته التى أودت بحياته واستولوا على جهاز كمبيوتر “لاب توب” ، شاشة كمبيوتر ، 2 هاتف محمول ، 3 كاميرات ديجيتال ماركة كانون ، 3 حقائب تحوى ملابس ، استشوار ، سلسلة فضة ولاذوا بالفرار، وأضافوا بتخلصهم من الأدوات المستخدمة فى ارتكاب الواقعة بإلقائها بأحد المشاتل بجوار المنطقة محل عملهم.

وقررت النيابة حبس المتهمين 4 ايام على ذمة التحقيقات.

وكانت الاجهزة الامنية بمديرية امن القاهرة، تمكنت من القاء القبض على 5 عمال لاتهامهم بقتل مهندس داخل فيلا بمنطقة الشروق.

وتلقى اللواء خالد عبد العال مساعد الوزير لقطاع أمن القاهرة اخطارا من رجال مباحث قسم شرطة الشروق، تفيد بمقتل شخص داخل فيلا بالمنطقة، وبالانتقال والفحص تم العثور على جثة “ياسر م ح” 57 سنة، مهندس حر، مسجاة على ظهرها بأرضية غرفة نومه يرتدى ملابسه كاملة وبها إصابات عبارة عن “جرح قطعى بفروة الرأس” وتبين وجود بعثرة بمحتويات الفيلا وسلامة جميع منافذها.

وبسؤال ابن شقيقة المجنى عليه “هشام م أ” 33 سنة، قرر أنه اتصل هاتفيا بالمجنى عليه للاطمئنان عليه، نظرا لإصابته بفيروس A إلا أنه لم يتجاوب معه فتوجه لمسكنه، وعقب وصوله اكتشف مقتله وسرقة هاتفه المحمول، وأضاف بأن المجنى عليه كان يقيم بمفرده ونفى علمه بملابسات الحادث ولم يتهم أو يشتبه فى أحد بارتكاب الواقعة.

ومن خلال التحريات أمكن التوصل إلى أن وراء ارتكاب الواقعة كلا من “يوسف ر ر” 17 سنة، عامل بمنطقة ورش إصلاح السيارات بالمنطقة، و”كريم س إ” 17 سنة، عامل بمنطقة ورش إصلاح السيارات، و”محمود أ ع” 18 سنة، عامل بمنطقة ورش إصلاح السيارات، و”محمود أ م” 20 سنة، عامل بمنطقة ورش إصلاح السيارات، و”السيد م م” 20 سنة، سائق، قائد السيارة رقم “ق ل ر 936″ ماركة بي واي دي ويعمل عليها كسائق، وجميعهم دون سوابق .

على الفور تم استهدافهم بعدة مأموريات أسفرت عن ضبطهم، وبمواجهتهم اعترفوا بارتكابهم الواقعة بقصد السرقة، وأقر الأول بأنه تعرف والمتهمان الثانى والثالث على المجنى عليه منذ عدة أشهر أثناء تردده علي المنطقة محل عملهم لإصلاح سيارته ونشأت فيما بينهم علاقة صداقة وترددوا علي مسكنه بدعوي السهر، ولعلمهم بثرائه اختمرت فى ذهنهم فكرة سرقته، وفى سبيل ذلك تمكنوا من الاستيلاء على مفاتيح الفيلا سكنه واصطناع نسخة منها واستعانوا بالمتهمين الرابع والخامس لتنفيذ مخططهم.

كما تم بإرشادهم ضبط الأدوات المستخدمة فى ارتكاب الواقعة ( شومة – مفتاح إنجليزى ) بمكان التخلص منها، والسيارة رقم ق ل ر 936 ماركة BYD رصاصى اللون والمستخدمة فى ارتكاب الواقعة، وجهاز الكمبيوتر ” لاب توب ” – هاتف محمول – سلسلة فضة لدى عميلهم “حسن النية” سائق، وباقى المسروقات المستولى عليها بمسكن المتهم الثانى، وعثر بداخل إحدى الحقائب على آثار دماء، وباستدعاء المبلغ تعرف على المضبوطات الخاصة بالمجنى عليه واتهمهم بارتكاب الواقعة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق