منوعات

مفاجأة مرعبة.. فك لغز رسالة الشيطان كتبتها شابة قبل 3 قرون

قالت صحيفة التايمز البريطانية، إنه علماء في إيطاليا تمكنوا من فك شفرة ما قالوا إنه: “رسالة الشيطان”، وفق موقع “سبوتنيك”.

وبحسب الصحيفة: “لم يكتب الرسالة الشيطان، لكن هناك راهبة عاشت في دير، تدعى ماريا كروسيفيسا، قد كتبت الرسالة عام 1676، وزعمت أن الشيطان استخدم يديها في الكتابة.

ووفقا للراهبة، في عام 1676 استيقظت ذات يوم ورأت أن يديها كانت ملوثة بالحبر، وكانت بجوارها رسالة مكتوبة بلغة غير مفهومة.

وأدركت ماريا أنها هي التي كتبت الرسالة، لكنها لم تتذكر كيف ولماذا، ثم قررت أن تقول أن الشيطان قد دخل في جسدها أثناء نومها.

وكانت ماريا تبلغ من العمر خمسة عشر عاما، عندما التحقت بدير بينديكتين، وفي أحد الأيام أخبرت الراهبات أنها استيقظت واكتشفت تلك الرسالة المشفرة.

وزعمت ماريا أن الشيطان تملكها وأجبرها على كتابة رسالة غامضة.

ويعتقد العلماء أن مؤلف الرسالة هو الراهبة نفسها. ربما كانت لديها قدرات لغوية، وكتبتها بلغتها الخاصة، التي تمكنوا من حلها. على ما يبدو، قائلين: “الراهبة قامت بهذه الخدعة”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق