اخبارمصر

والي: تعاملنا مع 1150 من الحالات الإنسانية لرجال وسيدات بلا مأوى

أكدت غادة والي، وزيرة التضامن الاجتماعى، أن فريق التدخل السريع بالوزارة نجح حتى الآن في التعامل مع 1150 حالة من الحالات الإنسانية لرجال وسيدات بلا مأوي كانوا يفترشون الأرصفة، وأودع أغلبهم في دور الرعاية الاجتماعية التابعة للوزارة، مع توفير الرعاية المناسبة والحياة الكريمة لهم.
وأضافت الوزيرة فى تصريحات صحفية أن الفريق أيضًا نجح خلال الشهر الماضى فقط في التعامل مع 52 حالة وإيداعهم دور مسنين أو دور رعاية أيتام، كما تم التعامل مع 31 حالة من المشردين دون مأوى وذلك خلال شهر نوفمبر الماضى.
وأشارت إلى أن “التضامن” تولى اهتمامًا كبيرًا لدعم التدخلات العاجلة بمؤسسات الرعاية الاجتماعية في حالة رصد تجاوزات وانتهاكات ضد نزلاء تلك المؤسسات من الأطفال والمسنين، وذلك عن طريق البلاغات الواردة من الخط الساخن للوزارة 16439 و16528 أو من خلال ما يتم رصده عبر وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعى.
وأوضحت الوزيرة أن فريق التدخل السريع- الذى تم إنشاؤه عام 2014- مكون من 8 أعضاء من الإخصائيين الاجتماعيين والنفسيين العاملين بالوزارة ولديهم الخبرة والقدرة على التعامل في مجال مؤسسات الرعاية الاجتماعية، مشيرة إلى أنه وبعد نجاح تجربته على المستوى المركزى؛ تم تشكيل فرق للتدخل السريع بجميع المحافظات تعمل بنفس آلية الفريق المركزى.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق