منوعات

القبض على معالج روحاني نصاب.. كسب الملايين من استغلال النساء

يظهر إن أخطاء بعض الإعلاميين تكون أخطاء فادحة لا يمكن مداواتها لدى الآخرين بمرور الزمن، ومن ذلك ما أقدمت عليه مقدمة البرامج الإذاعية الأمريكية الشهيرة أوبرا وينفري التي تحظى باعجاب وثقة دولية، باستضافة أحد الدجالين باسم العالم والذي تسبب في إلحاق الأذى بمئات النساء، وفق ما قالت صحيفة ديلي ميل البريطانية.

وقالت الصحيفة إن الرجل البرازيلي الذي أظهر نفسه على إنه معالج روحاني، استغل الكثير من النساء ، وهو الأمر الذي دعا إلى تدخل الشرطة البرازيلية والقيام بتحقيق موسع.

وتحقق الشرطة البرازيلية في اتهامات من أكثر من 250 امرأة بأن المعالج الروحي الذي نال شهرة واسعة بعدما استضافته أوبرا وينفري، تحرش بهن جنسيًا، وتعرض لهن بالأذى.

ونظرًا لحجم الإدعاءات والبلاغات، قامت السلطات بالقبض على “جواو تيشيرا دي فاريا” وتجري محاكمته أمام محكمة في أباديانيا، وهي بلدة صغيرة بوسط البرازيل يملك فيها مركزا للعلاج الروحي.

وأصبح فاريا مشهورا على مستوى العالم عندما بثت وينفري تقريرا عن أساليبه في العلاج الروحي عام 2013، وهو الأمر الذي كان بالنسبة له بطاقة عبور إلى الثراء وإلى ممارسة مرضه النفسي على النساء اللاتي يعالجهن، مستغلًا جهلن بأساليبه العلاجيه ما جعله يستغلهن أسوأ إستغلال.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق