منوعات

CNN تروي حكاية أعجب حضارة في العالم.. الأهرامات ومعابد مصر القديمة

مثل لعنة المومياء الأسطورية، ترفض كنوز مصر القديمة البقاء مدفونة في الماضي لتخرج وتكون شاهدة على حضارة خالدة لا مثيل لها في العالم، وفق ما عبرت شبكة سي إن إن الأمريكية في سياق تقريرٍ لها، اعتبرت فيه مصر وكنوزها العظيمة شيئا يجب أن يشاهده السياح والمهتمون من كافة أرجاء الأرض.

وقالت إنه خلال العام الجاري تم الكشف عن عدد من الآثار الهامة، فخلال العام الماضي والحالي، أعلنت وزارة الآثار المصرية عن اكتشافاتا عدة غير مسبوقة، مثل الكشف عن ثمانية مومياوات من سلالة البطالمة (323-30 قبل الميلاد) – العديد منها مغلف في توابيت مطلية- في مقبرة دهشور بالقرب من الجيزة وفي مواقع أخرى بطول وعرض مصر.

وأضافت سي إن إن ، أن مصر في خضم ازدهار صناعة المتاحف، بما في ذلك مجموعات جديدة من المتاحف مقرر افتتاحها في شرم الشيخ والغردقة على البحر الأحمر، مما يمنح مرتادي الشواطئ فرصة لمشاهدة القطع الأثرية المصرية القديمة دون المرور إلى القاهرة أو الأقصر.

في غضون ذلك ، انتهى تقريبا المتحف المصري الكبير الذي طال انتظاره (GEM)، حيث من المقرر أن يتم افتتاح المتحف الكبير في عام 2020 ، وهو أكبر متحف في العالم مخصص لحضارة واحدة ، وهو يقع بالقرب من أهرامات الجيزة على مشارف العاصمة المصرية ، وسوف يعرض المتحف أكثر من 100 ألف قطعة لاتقدر بثمن، بما في ذلك كل القطع الموجودة في مقبرة توت عنخ آمون، والكثير منها لم يسبق عرضه من قبل للجمهور.

قد يضطر هواة الحضارة الفرعونية إلى الانتظار بضع سنوات أخرى لحين افتتاح المتحف الكبير GEM ، ولكن لا يزال هناك الكثير من الآثار في مصر القديمة التي يمكن لجمهور العالم زيارتها في عدد من الأماكن الهامة.

1-المتحف المصري

حتى يتم افتتاح المتحف الجديد وتحويل جميع القطع الأثرية إلى الجيزة ، يقدم المتحف المصري القديم المطل على ميدان التحرير في وسط القاهرة أفضل مجموعة من القطع الأثرية المصرية القديمة على كوكب الأرض، والمتحف عبارة عن مزيج من الآثار الكبيرة والصغيرة، وتم بنائه في عام 1902.

2-أهرامات الجيزة

تظل أهرامات الجيزة الثلاثة الهائلة، معلما من معالم الدنيا السبع وأعجوبة من أعاجيبها ، فلا يوجد شيء على الأرض يشبه الأهرامات الثلاثة في الجيزة.

3- تمثال أبو الهول العظيم

يستقر تمثال أبو الهول العظيم عند سفح الأهرامات الثلاثة وهو أقدم تمثال تم نحته في مصر وفي العالم بهذا الحجم، وهو محفور في الحجر الصخري الكلساني لهضبة الجيزة منذ القرن السادس قبل الميلاد، ويرمز التمثال الذي يبلغ طوله 240 قدمًا ، إلى الحضارة القديمة التي صنعته، وهو بجسد أسد ورأس بشري، في آية من الجمال النحتي المستمر منذآلاف السنين.

4-هرم سقارة المدرج

ويقع على بعد حوالي 20 ميلًا إلى الجنوب من القاهرة، وهو بناء كبير مدرج، كلف الفرعون زوسر عماله ببنائه.

5-الإسكندرية

مدينة لواحدة من عجائب الدنيا السبع التي كانت موجودة يوما، وهي منارة الإسكندرية الشهيرة.

والاسكندرية ثاني أكبر مدينة في مصر وتضم العديد من العجائب الأخرى من العصر اليوناني والروماني، و يوجد بها أيضًا مكتبة الإسكندرية الجديدة والتي تعد واحدة من أهم مكتبات العالم.

6-وادي الملوك

بعد تحنيطهم ، تم دفن الفراعنة في مقابر سرية في وادي صحراوي بالقرب من الضفة الغربية لنهر النيل، و حتى الآن تم اكتشاف 63 مقبرة ، أحدثها في عام 2005، وتعد جدرانها نفسها قطع فنية لا تقدر بثمن، وهي مزينة بمناظر خلابة للآلهة والحياة القديمة.

7-معبد الكرنك
أكبر المعابد المصرية القديمة ويضم عددا من المعالم الحجرية، وهو معبد يجب زيارته مرتين: مرة في النهار لمشاهدة التفاصيل المعمارية المبهرة ومرة ​​أخرى ليلًا للإستمتاع بعرض الصوت والضوء.

8-معبد الأقصر
يقع معبد الأقصر على طول ضفاف النيل في وسط المدينة التي تحمل اسمه، وهو عبارة عن نسخة مصغرة من الكرنك مع تماثيله الضخمة وأعمدة اللوتس المرتفعة، ويعتقد بعض علماء المصريات أنه كان في الماضي المكان الذي يتوج فيه الفراعنة.

9-معبد حتشبسوت
وهو معلم لا مثيل له، يحوي مقبرة للملكة حتشبسوت، ويعد معبدا ذا تصميم مذهل مختلف تماما عن أي شئ قد رآه زائر في أي مكان بالعالم.
2 / 5

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق