منوعات

زمن الصديق الوفي لم ينتهِ بعد.. صبي يبهر الجميع بهذه القصة

لم ينتهِ زمن الخل والصديق الوفي، والدليل فيما قالته صحيفة “نيو جيرسي هيرالد” الأمريكية، التي أوردت قصة صبي عمل بكل جد رغم عدم احتياجه المالي لمساعدة صديقه، في مظهر للوفاء نادر التحقق.

وقام الصبي البالغ من العمر 12 عاما من ولاية “ميتشيجان” الأمريكية بجمع مبلغ من المال من أجل بناء لوحة لتزيين قبر صديقه الذي توفي قبل أشهر بعد صراع مع مرض السرطان، وهو الأمر الذي أثر به كثيرًا ، لارتباطه الشديد بهذا الصديق.

وذكرت صحيفة “نيو جيرسي هيرالد”، أن عمل الصبي كان نابعًا من حبه لصديقه، حيث تم دفن صديقه دون أن يتم تعليق لوحة على القبر تدل على صديقه، وذلك لأن والدي صديقه المتوفي لم يكن معهما من المال مايكفي لوضع هذه اللوحة.

ولذلك قرر الصبي القيام بجمع القمامة وأوراق الأشجار وتنظيف الشوارع من أجل جمع المال الكافي لشراء اللوحة التي يزيد ثمنها عن الألف دولار أمريكي.

لكن جهود الطفل تكللت بالنجاح واقترب من الوصول للمبلغ المطلوب، وذلك في حالة مهمة من الوفاء للصديق اهتمت بها الصحيفة الأمريكية ضمن صحفٍ أخرى عديدة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق