اقتصاد

البنك الدولي: البرنامج الإصلاحي لمصر أثبت قدرته على اجتذاب استثمارات أجنبية ضخمة

قالت مجوعة البنك الدولي ،إن مصر اثبتت من خلال برنامجها الاصلاحي لللحد من المخاطر الاقتصادية، ومتابعة الإصلاحات على مستوى القطاعات والمشاريع الجيدة الإعداد القابلة للتمويل؛ أنه يمكنها اجتذاب استثمارات أجنبية ومحلية ضخمة.

واعتبر في تقرير صادر عن مجموعة البنك تحت عنوان “مصر: تعزيز الاستثمار الخاص والتمويل التجاري في البنية التحتية”، أن تلك الاجراءات ظهرت في صورة استثمارات بـ2 مليار دولار في أكبر مشروع للطاقة الشمسية في العالم وهو مشروع بنبان بمدينة أسوان، بالإضافة إلى 13 مليار دولار في حقل ظهر وغيره من مشاريع الغاز الطبيعي.

وأوضح أن خطة العمل الرامية إلى زيادة تمكين الاستثمارات الخاصة تتطلب إجراءات واضحة في السياسة العامة لإزالة أربعة حواجز متقاطعة تقف أمام الاستثمار الخاص – وهي تحسين إدارة الأراضي، والشفافية في المشتريات الحكومية، والكفاءة في الشركات المملوكة للدولة، وتشجيع التمويل المحلي الطويل الأجل.

وذكر أن ذلك يحتاج لاستكماله بتنمية مشاريع للاستثمارات الخاصة لها أعظم تأثير اقتصادي، مثل مركز الطاقة الإقليمي، وممرات الخدمات اللوجستية، ونقل البضائع، ومراكز التحوّل الزراعي، مشيرا إلي أن المكاسب الناتجة عن الإصلاحات ستساعد على تحرير الموارد العامة النادرة والسماح بإعادة تخصيصها للاستثمار في تعليم المواطن وصحته، وهو رأس المال البشري للبلاد. وتقدم الإصلاحات في قطاع الطاقة مثالًا على ما هو ممكن.

وأوضح أن إصلاح إعانات دعم الطاقة أدي إلى تحرير مبلغ يصل إلى 14 مليار دولار، وخفض الضغط على الموازنة العامة، وأتاح زيادة الاستثمارات في برامج شبكات الأمان الاجتماعي 4 أضعافها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق