اقتصاد

وزير الإسكان: 52 مليار جنيه استثمارات المياه والصرف الصحي في 4 سنوات

أكد الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس مجلس الوزراء ووزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية الجديدة، أن التحديات التى كانت تواجه قطاع مياه الشرب والصرف الصحى فيما قبل عام 2014، تمثلت فى (طاقات مشروعات مياه الشرب المنفذة خلال الفترة (1982 – 2014)، بلغت 28 مليون م3/يوم، بمعدل إضافة سنوي (0.9 مليون م3/يوم) – طاقات مشروعات الصرف الصحي المنفذة خلال الفترة (1982 – 2014)، بلغت 14 مليون م3/يوم، بمعدل إضافة سنوي (0.45 مليون م3/يوم) – نسبة تغطية خدمات الصرف الصحي بالقرى 12%).
وأوضح مدبولى، أنه فى الفترة من 2014 : ديسمبر 2018، تم تنفيذ 236 مشروعًا لمياه الشرب، بتكلفة 32 مليار جنيه، و 609 مشروعات للصرف الصحى (103 للمدن – 506 للقرى، بنسبة تغطية 34% لسكان القرى) بتكلفة 20 مليار جنيه، ومن المستهدف حتى عام 2020، تنفيذ 125 مشروعًا لمياه الشرب، بتكلفة 9.5 مليار جنيه، بطاقة 3.26 مليون م3/يوم، و584 مشروعًا للصرف الصحى (118 للمدن – 466 للقرى، بنسبة تغطية 44.5% لسكان القرى).
وأشار، إلى أن هناك 10 محطات مياه، بطاقة 518 ألف م3/يوم، بتكلفة 2.1 مليار جنيه، جاهزة للافتتاح الرئاسى، بـ8 محافظات (الجيزة – الشرقية – الدقهلية – دمياط – كفر الشيخ – البحيرة – أسيوط – سوهاج – الأقصر – قنا)، وهى (محطة مياه مشتول السوق وشبكاتها بالشرقية، محطة مياه قنا الجديدة، محطة تحلية مياه البحر بالطور، توسعات محطة مياه الصف بالجيزة، محطة مياه ميت خميس بالدقهلية، محطة مياه قلين بكفر الشيخ، محطة مياه الوليدية وشبكاتها، محطة مياه غرب الأقصر، توسعات محطة مياه دمياط الجديدة، محطة مياه سوهاج الجديدة – المرحلة الأولى، ومحطة مياه المحمودية بالبحيرة، “بجانب محطة صرف صحى القابوطى C9، و توسعات صرف صحي عتاقة. وتم عرض فيلم عن المياه والصرف.
وأكد الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس مجلس الوزراء، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، أنه بالنسبة لافتتاحات محطة معالجة صرف صحى الجبل الأصفر، سيتم افتتاح الجزء الثانى من المرحلة الثانية بالمشروع بطاقة 500 ألف م3/يوم، وإجمالي طاقة المحطة وصل إلى 2.5 مليون م3/يوم، وسيتم البدء في تنفيذ مرحلتين جديدتين بها، بطاقة 500 ألف م3/يوم للمرحلة، ليصبح إجمالي طاقة المحطة 3.5 مليون م3/يوم، موضحًا أنه تم الانتهاء من المرحلة الأولى من المحطة عام 1998 بطاقة 1.2 مليون م3/يوم، وفى عام 2004 تم الانتهاء من الجزء الأول من المرحلة الثانية من المحطة بطاقة 500 ألف م3/يوم، ليصل إجمالى طاقة المحطة إلى 1.7 م3/يوم، وفى عام 2011 تم عمل توسعة للمرحلة الأولى من المحطة بطاقة 300 ألف م3/يوم، ليصل إجمالى طاقة المحطة إلى 2 مليون م3/يوم.
وقال الدكتور مصطفى مدبولى: يتم معالجة مياه الصرف الصحى بالمحطة، باستخدام أسلوب الحمأة النشطة، وتبلغ مساحة المشروع حوالى 330 ألف م2 (78 فدانًا)، ويتم تمويله من البنك الأفريقى، ووزارة الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، مشيرًا إلى أنه يتم إنتاج طاقة كهربائية من خلال البيوجاز الناتج من أعمال المعالجة، وتصل نسبتها إلى 60% من إجمالى الطاقة المطلوبة لتشغيل المعدات، وهو ما يوفر نحو 200 مليون جنيه سنويا، ويتم التحكم وتشغيل المشروع من خلال غرفة تحكم مركزية (إسكادا) يتم من خلالها إدارة المشروع أتوماتيكيًا بنسبة 100%.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق