اخبارمصر

سمية الألفي: التضامن تسعى لتحقيق البعد الاجتماعي في استراتيجية مصر 2030

بدأت اليوم الأربعاء، فعاليات المؤتمر الوطني لرعاية الاطفال بالمدينة الشبابية بأبوقير بالاسكندرية وتستمر حتى غد الخميس بحضور عدد كبير من قيادات وزارة التضامن الاجتماعي والجمعيات الأهليه وعدد من الخبراء.

وأكدت سمية الالفي رئيس الادارة المركزية للرعاية الاجتماعية في كلمتها التي القتها بالنيابة عن غادة والي وزيرة التضامن الاجتماعي أن الوزارة تسعي بالعمل على تحقيق البعد الاجتماعي في استراتيجية مصر ٢٠٣٠ من خلال تعزيز الاندماج المجتمعي وتحقيق المساواة.

واوضحت الالفي، ان رؤية الوزارة حول تطوير خدمات قطاع الرعاية الاجتماعية تعمل علي المتابعة والاشراف والعمل على توفير الرعاية الاجتماعية للفئات المستهدفة (المسنين-الايتام-اطفال في نزاع مع القانون -اطفال بلا مأوي-النساء المعنفات -مشكلات الاسرة).

واستعرضت “الالفى” خلال كلمتها انجازات الوزارة في قطاع الرعاية الاجتماعية وذكرت ان الوزارة انتهت من اعداد قاعدة بيانات لمؤسسات الرعاية الاجتماعية وتضم ٣٢٢٦ مؤسسة اجتماعية، وتم الانتهاء من معايير الجودة لرصد الاداء بدور الرعاية الاجتماعية وتقييم مؤسسات الرعاية الاجتماعية وفقا لمعايير الجودة.

واكدت الالفي ان الوزارة تنفذ برنامج للصحة النفسية (ايتام -مسنين) ،كما تم رصد ٢٣مليون جنيه من الوزارة لتطوير دور الايتام والمسنين وزيادة دعم المهايا والاجور للعاملين كما تنفذ الوزارة برنامج لتنمية الطفولة المبكرة بدعم ٢٥٠مليون جنيه.

واعلنت الالفي، ان فريق التدخل السريع التابع للوزارة قد نجح في اجراء تدخلات عاجلة لعدد ٤٩٢ شكوي خلال عام ٢٠١٨ كما تم التعامل مع ١٣٢شكوي من الخط الساخن للوزارة ١٦٤٣٩ ، وتم غلق ١٨دور ايتام في ٥ محافظات وحل ٧ مجالس ادارات لجمعيات تشرف علي دور رعاية اجتماعية.

واشارت الالفي الي ان الوزارة تنفذ عددا من المبادرات لتقديم الدعم لمؤسسات الرعاية الاجتماعية منها مبادرة شبابنا بيخدم بلدنا التي تعمل علي سد العجز الوظيفي في المؤسسات، كما تقوم مبادرة بينا لتعزيز قيمة التطوع في المؤسسات، اضافة الي مبادرة كورال واوركسترا اطفال مصر وهي مبادرة لتعليم الموسيقي وقد استفاد منها ١٦٢طفلا من المؤسسات.

وأكد محمد وهبي رئيس مجلس امناء مؤسسة اجاويد الخير ان المؤسسة لديها تجربة علي مدار خمس سنوات مكتملة حيث بدأنا في عام ٢٠١٣تولي مسئولية رعاية الاطفال المتمزين من فاقدي الرعاية من اليوم الاول وكان عددهم في هذا الوقت ١٧طفلا كانت اعمارهم بين الاربع سنوات والتسع سنوات وضعنا برامج وخطط تأهيلية حتي نتمكن من ابعادهم عن فكرة فقدان الأهل.

وقدم وهبي الشكر لوزارة التضامن الاجتماعي لرعايتها هذا المؤتمر وجهودها لتحسين الاداء في دور الرعاية وجهودها في دعم اي مبادرة صادقة من شأنها النهوض بخدمة الطفل .

وخلال فعاليات المؤتمر قامت مؤسسة اجاويد بتكريم قيادات الوزارة على جهودها في قطاع الرعاية الاجتماعية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق