منوعات

أول ظهور لميجان وكايت بعد اشتعال الحرب بينهما داخل القصر الملكى

حضرت كل من دوقة كامبريدج ودوقة ساسكس احتفالية ملكية لأول مرة لهما، منذ أول ظهور رسمي مشترك يجمعهما، و بعد أن ظهرت شائعات عن وجود صدع وخلاف كبير بين السيدتين، وفق ما ذكرت صحيفة ديلي ميل البريطانية.

وانضمت كايت (36 عاما) وميجان (37 عاما) إلى زوجيهما الأمير ويليام (36 عاما) والأمير هاري (34 عاما) وغيرهم من أفراد العائلة المالكة في حفل عشاء الملكة التقليدي الذي يسبق عيد الميلاد في قصر باكنجهام.

ويأتي هذا الظهور وسط تكهنات متواصلة بشأن وضع العلاقات بين الزوجتين، مع وجود تقارير في الأسابيع الأخيرة تشير إلى التوتر بين كل من ميجان وكايت – والأخوان الأميران ويليام وهاري، وهو ما يشير ربما إلى اشتعال “حرب السلايف” بين الزوجتين وانتقال هذا ليعكر صفو العلاقة بين الأخوين .

كان الأمير أندرو (58 عاما) والأميرة آن (68 عاما) ووالدهما دوق ادنبره (97 عاما) من أوائل الذين وصلوا لتجمع الأسرة، ثم بعد ذلك بوقت قصير حضرت كونتيسة ويسيكس (53 عاما) وابنتها ليدي وندسور.

أما الأميرة بياتريس ، البالغة من العمر 30 عامًا ، فحضرت أيضًا ، على الرغم من عدم رؤية شقيقتها الأميرة أوجيني وشقيق زوجها جاك بروكس.

وانشغل موظفو قصر باكنجهام بأجواء التحضير للاحتفالية، حيث أقيمت أشجار التنوب الرائعة في Marble Hall .

وتم تزيين الأشجار، التي تزرع في قلعة وندسور بالشموع الملكية ، في حين تم وضع إكليل تقليدي مزين بالأفاريز على طول الدرج الكبير.

وتستضيف الملكة في قصر باكنجهام أعضاء العائلة المالكة في مأدبة غداء سنوي قبل عيد الميلاد.

وتسعى الملكة مع جهود توفيقية لتهدئة الأجواء بين الأخوين ويليام وهاري وزوجتيهما.

Fatal error: Theme at /scripts/gal/galleria.classic.js could not load, check theme path.
9 / 10

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق