منوعات

5 أشخاص خدموا البشرية لم يفوزوا بجائزة نوبل.. صور

لا شك أن جائزة نوبل الجائزة الأسمي والأغلى فى العالم، والتى يحلم بها الملهمون فى شتى المجالات، لأنها بمثابة التكريم الأسطوري الذى يسطر أسماءهم من نور بين مشاهير الأرض.

ولكن الغريب أن هناك أشخاصا خدموا البشرية، ولم يفوزوا بنوبل على الإطلاق، رغم ما قدموه من إنجازات تؤهلهم للفوز بها بجدارة.

ونستعرض فيما يلى قائمة بأسماء هؤلاء الأشخاص، وفقًا لموقع “ليست”.

1- الدكتورة سيما سمر

طبيبة أفغانية أسست عيادات ومنظمات لتحسين ظروف البشر هناك، لما يعانوه من عدم الرعاية والإهتمام الصحي، ونالت جائزة رايت لايفليهود التي تكافئ بها السويد، وأعلنت لجنة التحكيم أنها كوفئت على «تفانيها ودفاعها الشجاع والمتواصل عن قضايا حقوق الإنسان وخصوصا حقوق المرأة في إحدى المناطق الأكثر تعقيدا في العالم».

2- إدوارد سنودن
عميل سابق لدى المخابرات المركزية الأمريكية، سرب تفاصيل برنامج التجسس بريسم الذي كانت تستخدمه أمريكا للتجسس على العالم إلى الصحافة في يونيو 2013، وفي 21 يونيو 2013 وجه له القضاء الأمريكي تهمة التجسس وسرقة ممتلكات حكومية ونقل معلومات تتعلق بالدفاع الوطني دون إذن، ولكنه قرر اللجوء لهونج كونج.

وأعلنت أمريكا أنها ألغت جواز سفر سنودن الذى سلم كل الوثائق التي كانت بحوزته إلى صحفيين عندما كان في هونج كونج، قبل أن يتوجه إلى روسيا، وحصل عام 2013 على جائزة سام آدامز. ورشح لنيل جائزة نوبل للسلام بسبب كشفه الوجه الآخر لأمريكا.

3- بيل جيتس وزوجته ميلندا

أسس الزوجان بيل وميليندا جيتس مؤسسة خيرية بإسمهما وهى بيل ومليندا في عام 2000، وانضم اليهما وارن بافت في عام 2006، والتى تقوم على تعزيز الرعاية الصحية والحد من الفقر المدقع؛ وفي الولايات المتحدة، توسيع فرص التعليم والوصول إلى تكنولوجيا المعلومات، ومقرها في مدينة سياتل بولاية واشنطن الأمريكية.

وقدرت أملاك المؤسسة بـ37.6 مليار دولار أمريكي فب عام 2007، بينما كانت فى البداية يمولها بيل جبتس بـ 126 مليون دولار أمريكي في عام 2000، وحصل الثنائي على لقب شخصيات العام 2005 من قبل مجلة التايم، لدورهما البارز في مؤسسة جيتس الخيرية، وفي 4 مايو 2006 تلقت المؤسسة جائزة أمير أستورياس للتعاون الدولي، ورغم ذلك لم يحصل أى منهما على نوبل حتى الآن.

4- عبد الستار إدهي 

مؤسس مؤسسة إدهي، المسؤولة عن إدارة أكبر خدمة إسعاف في العالم، وتشرف على تشغيل دور رعاية مجانية، ودور أيتام وعيادات، وملاجئ للنساء، ومراكز إعادة تأهيل مدمني المخدرات، والمرضى النفسيين، وفى نوفمبر 2011، أوصى رئيس الوزراء الباكستاني يوسف رضا جيلاني بترشيحه لجائزة نوبل للسلام.

5- كورازون أكينو
أسست كورازون أكينو عددًا كبيرًا من برامج الإصلاح الديمقراطي والإنساني في الفلبين بعد الإطاحة بالرئيس السابق فرديناند ماركوس، كما وضعت دستورًا جديدًا يؤكد ديمقراطية الشعب الفلبيني، وهى واحدة من أكثر النساء تأثيرا في تاريخ العالم.
5 أشخاص خدموا البشرية لم يفوزوا بجائزة نوبل.. صور
5 أشخاص خدموا البشرية لم يفوزوا بجائزة نوبل.. صور
5 أشخاص خدموا البشرية لم يفوزوا بجائزة نوبل.. صور
5 أشخاص خدموا البشرية لم يفوزوا بجائزة نوبل.. صور
5 أشخاص خدموا البشرية لم يفوزوا بجائزة نوبل.. صور

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق