حوادث

4 أشقاء يذبحون خالهم ويطلقون النار ابتهاجا بالثأر فى اطفيح

كشفت تحريات الاجهزة الامنية بالجيزة ملابسات مقتل عامل بعدما مزق 4 من ابناء شقيقته راسه بــ “خنجر” ثم قاموا بذبحه بمدينة اطفيح وذلك لخلافات ثأرية قديمة واطلقوا عدة اعيرة نارية في الهواء احتفالا بالثأر، ونجحت مباحث الجيزة في القاء القبض علي المتهمين وبحوزتهم بندقية الية وسلاح ابيض.

افادت تحريات اللواء رضا العمدة مدير الادارة العامة للمباحث الملابسات الكاملة للجريمة حيث تلقي قسم شرطة اطفيح بلاغا من اهالي قرية البرمبل بمقتل عامل بناء علي يد 4 اشقاء ابناء شقيقته لوجود خلافات قديمة بين العائلتين اسفرت عن سقوط العديد من القتلي وتحولت الي ثأر، انتقلت علي الفور قوات الامن وتبين من الفحص العثور علي جثة القتيل يبلغ 45 عاما مصاب بجروح غائرة وقطعية بالراس وجرح ذبحي بالرقبة من الجهة الخلفية.

اضافت التحريات برئاسة العميد عبد الرحمن ابو ضيف رئيس مباحث قطاع جنوب الجيزة ان الخلافات بين العائلتين رغم قرابتهما بدأت منذ 4 سنوات في عام 2014 عندما قامت ابنة القتيل بالارتباط بعلاقة غير شرعية بنجل عم المتهمين وقاما سويا بقتل زوجها ليخلو لهما الجو حتي تم اكتشاف امرهما والقاء القبض عليهما وحبسهما ومحاكمتهما امام محكمة الجنايات، شرحت تحريات العميد خالد كامل مأمور قسم اطفيح انه بعد عدة سنوات وفي منتصف عام 2017 قرر شقيق الزوج القتيل الثأر له فحدد هدفه عم العشيق المحبوس ورصد تحركاته حتي تتبعه اثناء تشييعه جنازة بالقرية وامطره بوابل من الاعيرة النارية من سلاح الي ما اسفر عن مقتل عم المتهم المحبوس ومزارع اخر تصادف وجوده.

اضافت التحريات ان ابناء العم القتيل الاربعة قرروا الثأر لوالدهم ونجل عمهم المحبوس خاصة بعد صدور حكم بحبسه 15 عاما في اتهامه بمعاونة عشيقته لقتل زوجها، ونظرا لان تلك العشيقة ابنة خالهم اتفقوا علي قتل خالهم معتقدين ان ابنته تسببت في تلك الخصومة فانتظروه عصر أمس وسط الشارع بقرية البرمبل واثناء مروره مستقلا دراجة نارية رشقوه بالحجارة الضخمة لارباكه واسقاطه وفور سقوطه علي الارض أجهز عليه اثنين منهما بسلاح ابيض “خنجر” مسددين له عدة طعنات بالراس ثم قام الثالث بشل حركته وذبحاه من الجهة الخلفية للرقبة ثم تركوه غارقا في دمائه واطلق الرابع عدة اعيرة نارية في الهواء من بندقية الية ابتهاجا بأخذ الثأر لوالدهم ونجل عمهم المحبوس وفروا هاربين من مسرح الحادث.

حددت اجهزة الامن هوية المتهمين وتبين انهم عمال تتراوح اعمارهم من 32 الي 38 عاما وأعدت عدة اكمنة نجحت برئاسة العقيد احمد الوليلي مفتش مباحث قطاع شرق الجيزة والمقدم احمد يسري رئيس مباحث اطفيح في القاء القبض علي المتهمين الاربعة وبحوزتهم سلاحي الجريمة وبمواجهتهم اقروا بارتكاب الجريمة وقتل خالهم ثأرا لما تسببت ابنته فيه وادي لاستمرار سقوط القتلي.

تم تحرير محضر واحاله اللواء دكتور مصطفي شحاتة مساعد وزير الداخلية مدير أمن الجيزة الي النيابة العامة التي تولت التحقيق.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق