منوعات

تفاصيل موت صديق هتلر في السجن.. DNA يكشف غموض اختفاء جثته..صور

بعد نحو 30 عامًا على وفاته، وضع علماء نمساويون حدا لنظرية المؤامرة، حول وفاة رودلف هيس، نائب الزعيم النازي أدولف هتلر، وصديقه المقرب، وفق ما ذكرت صحيفة ديلي ستار البريطانية.

وبعد سنوات من سجن هيس حتى انتحاره في الثمانينيات من القرن الماضي، انتشرت أسطورة تقول إنه تمت عملية خداع كبيرة لوضع بديل لهيس في سجنه بسبانداو في العاصمة الألمانية برلين.. وتم العثور على هيس منتحرا في زنزانته سنة 1987.

وكان هيس أحد أقرب مساعدي هتلر عند اندلاع الحرب العالمية الثانية(1939 إلى 1945)، وحكم عليه في محاكمات نورمبرج في عام 1946 ومات منتحرًا في سجن برلين بعدما وصل عمره إلى 93 سنة.

والآن أثبت الباحثون أن الرجل المسجون كان بالفعل النائب السابق لقائد الرايخ الثالث.

وقام فريق من جامعة سالزبورج في النمسا بتعقب أحد أقارب هيس البعيدين، وحصلوا على عينة من الحمض النووي.

وقارنوا العينة المأخوذة من الشخص القريب بعينة دم مأخوذة من السجين في عام 1982.

وأظهرت النتائج وجود تطابق بحوالي 100 ٪ بين العينتين.

وفي التقرير، يقول العلماء: “نظرية المؤامرة التي تدعي أن سجين” سبانداو رقم 7 هو دجال أمر مستبعد للغاية، وبالتالي فنحن ندحض الرواية”.

وكان أحد المؤيدين الرئيسيين لنظرية المؤامرة طبيب سجن هيس دبليو هيو توماس.

تفاصيل موت صديق هتلر في السجن.. DNA يكشف غموض اختفاء جثته..صور
تفاصيل موت صديق هتلر في السجن.. DNA يكشف غموض اختفاء جثته..صور
تفاصيل موت صديق هتلر في السجن.. DNA يكشف غموض اختفاء جثته..صور
تفاصيل موت صديق هتلر في السجن.. DNA يكشف غموض اختفاء جثته..صور

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق