اقتصاد

أسامة زكى :7 مليارات جنيه حجم جمع المخالفات بالقطاع غير الرسمى

قال المهندس أسامة زكي، رئيس مجلس إدارة احدى الشركات العاملة فى صناعة البلاستيك، إن الطاقة الاستيعابية لصناعة إعادة التدوير والبوليستر فايبر في مصر تصل إلى 150 ألف طن سنويا من زجاجات “البى اى تى”، المجمعة من القمامة حيث لا تتجاوز نسب الجمع 50% بما يؤدى ذلك إلى نقص مدخل الإنتاج الرئيسي لهاتين الصناعتين من السوق المحلي مما يدفع المصانع العاملة إلى الاستيراد من الخارج .

وكشف زكي خلال مؤتمر صحفي، “إن المواد البلاستيكية في حالة دفنها تستغرق وقتا لا يقل عن 700 عام حتى تتحلل بالاضافة إلى تأثيرها السلبي على البيئة الذي يضر بصحة الإنسان والبيئة.

وتابع: إننا نعمل جاهدين مع وزارتي الصناعة والبيئة للنهوض بصناعة إعادة التدوير والبوليستر فايبر من خلال تحسين منظومة الجمع والفرز مع دمج القطاع الغير رسمى للاقتصاد الرسمى مشيرا الى قيمة المخلفات الصلبة تتجاوز 7 مليارات جنيه مع تشجيع المصانع على تلبية احتياجاتها عن طريق الاستيراد حتى نصل بنسب الجمع الى مايزيد عن 80% وهو ما سيستغرق من عامين إلى ثلاثة أعوام “.

وطالب زكي، بضرورة وضع حوافز استثمارية وتشجيع المستثمرين المحليين والأجانب للعمل في هذا المجال خاصة وأن مصر تتميز بتوافر الأيدي العاملة الماهرة القادرة على استيعاب أحدث تكنولوجيات اعادة التدوير، مشددا أن مصنع البوليستر فايبر تعمل وفقا لبنود القانون المصري واتفاقيات بازل وقرار وزير التجارة والصناعة رقم 372 لسنة 2018 بشأن استيراد مخلفات البلاستيك، خاصة وأن مصر تمتلك العديد من المصانع المتخصصة في عملية إعادة التدوير وبالأخص إعادة تدوير البلاستيك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق