حوادث

مصرع «سائق» بطلق ناري أخذًا بالثأر فى بني سويف

لقي “سائق” بقرية غياضة الشرقية، جنوب بني سويف، مصرعه بطلق ناري أخذًا بالثأر، بمدخل القرية، نتيجة خلاف بين عائلته وإحدى عائلات القرية، وتم نقل جثته لمشرحة مستشفى بني سويف المركزي.

تلقى اللواء عادل تونسي، مساعد وزير الداخلية مدير أمن بني سويف، إخطارًا من مستشفى بني سويف العام بوصول رزق مبروك طه، 19 سنة، سائق، مقيم قرية غياضة الشرقية، مركز ببا، جثة هامدة، إثر إصابته بطلق ناري، وتم إيداع الجثة بمشرحة المستشفى.

وتم تشكيل فريق بحث بإشراف اللواء خلف حسين، مدير البحث الجنائي، وبرئاسة اللواء خالد عبد السلام، رئيس المباحث الجنائي، والمقدم أحمد عبد العظيم، رئيس مباحث ببا، حيث انتقل فريق البحث للقرية، وبسؤال مبروك طه خليل، 60 سنة، فلاح، والد المجني عليه، اتهم “جمال. ع”، 35 سنة، عامل بمحطة وقود، بقتل نجله بمدخل القرية من الناحية الشرقية، أخذًا بالثأر.

وتبين من تحريات فريق البحث، أن “سيد. م”، 27 سنة، فلاح، تصادف مروره بمكان الحادث وشاهد تفاصيل الواقعة، وباستدعائه وسؤاله، أقر بأنه شاهد “جمال” يقوم بإطلاق أعيرة نارية من سلاح كان بحوزته، صوب المجني عليه، ليسقط غارقًا فى دمائه ويلفظ أنفاسه الأخيرة بمكان الواقعة.

ودلت تحريات رجال المباحث، أن المتهم ينتمي لعائلة “أبوسيف” التى يوجد بينها وبين عائلة المجني عليه “السلاتين” خصومة ثأرية ترجع لعام 2012م عقب مقتل “محيي على عبد الله”، 24 سنة، عامل، شقيق المتهم، على يدي شقيق المجني عليه “على مبروك طه” المحكوم عليه غيابيًا بالإعدام شنقًا.

تم تحرير محضر بالواقعة، وأخطرت النيابة العامة، التى أمرت باستدعاء الطب الشرعي لإجراء الصفة التشريحية وبيان سبب الوفاة، ويصرح بدفن جثمان المتوفى بعد التشريح.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق