تقارير

الأنيميا داء الصغار والكبار.. 10 أعراض لفقر الدم أبرزها الدوخة.. 6 أنواع أخطرها اللاتنسجي والمنجلي.. والحمل والحيض والدايت عوامل تزيد إصابتك بالأنيميا

أصبحت الأنيميا داء يعاني منه الكبار والصغار، وتحدث بشكل عام بسبب سوء التغذية، ونقص نسبة الهيموجلوبين في الدم، كما تصاب بها الحوامل خلال فترة الحمل ويحتاجن إلى تغذية جيدة وصحية حتى لا تؤثر الأنيميا على الجنين.

وبحسب موقع mayoclinic، فإن فقر الدم هو حالة طبية تتميز بعدم وجود ما يكفي من خلايا الدم الحمراء السليمة لنقل الأكسجين الكافي إلى أنسجة الجسم، وبالتالي يحدث الشعور بالتعب والخمول.

أولًا أعراض الأنيميا :
إليك أهم علامات وأعراض فقر الدم التي تحتاج استشارة الطبيب وإجراء فحوصات لمعرفة نسبة الهيموجلوبين في الدم :
-إعياء
-ضعف عام
-جلد شاحب ووجه أصفر
-عدم انتظام ضربات القلب
-ضيق في التنفس
-الدوخة أو الدوار
-ألم في الصدر
-اليدين والقدمين الباردة
-صداع الراس

أنواع فقر الدم :
إليك أهم الأسباب وراء فقر الدم ” الأنيميا” كذلك أنواعه :

1- فقر الدم بسبب نقص الحديد:
و هذا هو النوع الأكثر شيوعا من فقر الدم في جميع أنحاء العالم، حيث يحتاج نخاع العظم إلى الحديد لصنع الهيموجلوبين، وبدون الحديد الكافي ، لا يمكن لجسمك إنتاج كمية كافية من الهيموجلوبين لخلايا الدم الحمراء.

2- فقر الدم بسبب نقص الفيتامينات :
بالإضافة إلى الحديد ، يحتاج جسمك إلى حمض الفوليك وفيتامين ب 12 لإنتاج ما يكفي من خلايا الدم الحمراء الصحية، والنظام الغذائي الذي يفتقر إلى هذه العناصر الغذائية الرئيسية الأخرى يمكن أن يسبب انخفاض إنتاج خلايا الدم الحمراء.

بالإضافة إلى ذلك ، قد يستهلك بعض الأشخاص ما يكفي من B-12 ، لكن أجسامهم غير قادرة على معالجة الفيتامين، هذا يمكن أن يؤدي إلى فقر الدم المعروف أيضا باسم فقر الدم الخبيث.

3- فقر الدم من الأمراض المزمنة:
بعض الأمراض مثل السرطان وفيروس نقص المناعة البشرية ، الإيدز والتهاب المفاصل الروماتويدي وأمراض الكلى ومرض كرون والأمراض الالتهابية المزمنة الأخرى – يمكن أن تتداخل مع إنتاج خلايا الدم الحمراء.

4- فقر الدم اللاتنسجي:
يحدث فقر الدم النادر الذي يهدد الحياة عندما لا ينتج جسمك ما يكفي من خلايا الدم الحمراء، وتشمل أسباب فقر الدم اللاتنسجي الالتهابات وبعض الأدوية وأمراض المناعة الذاتية والتعرض للمواد الكيميائية السامة.

5- فقر الدم المرتبط بمرض نخاع العظم:
مجموعة متنوعة من الأمراض ، مثل سرطان الدم والتليف النخاعي ، يمكن أن تسبب فقر الدم عن طريق التأثير على إنتاج الدم في نخاع العظم، وتختلف آثار هذه الأنواع من السرطان والاضطرابات المشابهة للسرطان من خفيفة إلى مهددة للحياة.

6- فقر الدم الانحلالي:
تتطور هذه المجموعة من الأنيميا عندما يتم تدمير خلايا الدم الحمراء بشكل أسرع من أن يحل محلها نخاع العظم، و بعض أمراض الدم تزيد من تدمير خلايا الدم الحمراء، يمكنك أن ترث فقر الدم الانحلالي ، أو يمكنك تطويره لاحقًا في الحياة.

7- فقر الدم المنجلي:
هذه الحالة الموروثة والخطيرة في بعض الأحيان هي فقر الدم الانحلالي الموروث، وهو ناتج عن شكل معيب من الهيموجلوبين يجبر خلايا الدم الحمراء على تحمل شكل هلال (منجل) غير طبيعي، و تموت خلايا الدم غير المنتظمة هذه قبل الأوان ، مما يؤدي إلى نقص مزمن في خلايا الدم الحمراء.

8- أنواع أخرى لفقر الدم :
هناك عدة أشكال أخرى من فقر الدم ، مثل الثلاسيميا وفقر الدم الملاريا.

ورغم هذا، فهناك بعض العوامل التي تتسبب في زيادة إحتمالية إصابتك بالأنيميا، وهي :

1- اتباع نظام غذائي قاسي:
فبعض أنظمة الدايت التي ينخفض فيها وفيتامين ب 12 والفوليك يزيد من خطر الإصابة بفقر الدم.

2- اضطرابات معوية :
إن وجود اضطراب معوي يؤثر على امتصاص العناصر الغذائية في الأمعاء الدقيقة – مثل مرض كرون ومرض الاضطرابات الهضمية – يعرضك لخطر الإصابة بفقر الدم.

3- الحيض:
بشكل عام ، فإن النساء اللائي لم يعانين من انقطاع الطمث لديهن مخاطر أكبر لأنيميا نقص الحديد ذلك لأن الحيض يسبب فقدان خلايا الدم الحمراء.

4- الحمل:
إذا كنت حاملًا ولم تتناول فيتامينات متعددة مع حمض الفوليك ، فأنت أكثر عرضة لخطر الإصابة بفقر الدم.

5- الأمراض المزمنة:
إذا كنت تعاني من السرطان أو الفشل الكلوي أو أي حالة مزمنة أخرى ، فقد تكون عرضة لخطر الإصابة بفقر الدم الناتج عن الأمراض المزمنة، فيمكن أن تؤدي هذه الحالات إلى نقص خلايا الدم الحمراء.

6- تاريخ العائلة:
إذا كان لدى عائلتك سجل من فقر الدم الوراثي ، مثل فقر الدم المنجلي ، فقد تكون أيضًا عرضة لخطر الإصابة بهذه الحالة.

7- عوامل أخرى:
يمكن أن يؤثر تاريخ الإصابة ببعض الأمراض المعدية وأمراض الدم واضطرابات المناعة الذاتية وإدمان الكحول والتعرض للمواد الكيميائية السامة واستخدام بعض الأدوية على إنتاج خلايا الدم الحمراء ويؤدي إلى فقر الدم.

8- العمر:
يتعرض الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 65 عامًا لخطر الإصابة بفقر الدم بنسبة أكبر من غيرهم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق