السلايدر

نتنياهو خطط لعملية عسكرية في سوريا والعراق| تفاصيل

نقل موقع “إندبندنت عربية” عن مصدر كبير قوله إن رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، كان يخطط للقيام بعملية عسكرية كبيرة جدًا، تهدف إلى ضرب منشآت إيران العسكرية ومواقعها في سوريا.

أتى ذلك عقب قيام الولايات المتحدة بعدوان على مواقع لكتائب حزب الله العراق التابعة للحشد الشعبي، ما اعتبره نتنياهو بمثابة الضوء الأخضر لأي عملية تراها إسرائيل مناسبة لضرب مصالح طهران في المنطقة.

ويسود الانطباع، بحسب المصدر، أن نتنياهو يحاول شن العملية العسكرية مستغلًا الظروف الراهنة في سوريا والتطورات الدولية، وأيضًا “ليؤكد أنه ينفذ ما يقول”.

وبحسب المصدر فإن المستشار القضائي للحكومة الإسرائيلية، أفيحاي مندلبليت، رأى أن عملية عسكرية واسعة ضمن الظروف الحالية ومع حكومة انتقالية ليست مستحسنة.

وأفيد أن ذلك جاء في جواب مكتوب لسكرتير الحكومة الذي استفسر عن الوضع القضائي الدولي والمحلي، في حال قامت إسرائيل بعملية عسكرية كبيرة قد تتطور إلى حرب.

ويأتي كل هذا بموازاة الحملة الدعائية التي يخوضها نتنياهو تمهيدًا للانتخابات العامة المقررة في 2 مارس المقبل.

ويتهمه الخصوم بأنه سيقوم بعملية عسكرية واسعة قد تتحول إلى حرب لا أحد يعرف إلى أين ستأخذ إسرائيل، وكل ذلك من أجل إنقاذ نفسه من ملفات قضائية قد تؤدي به إلى السجن.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق