اهم الاخبارعربى ودولى

الصين: الوضع تحت السيطرة بشأن “كورونا”

قال عضو مجلس الدولة وزير الخارجية الصيني “وانغ يي” إن بلاده واثقة من الفوز في المعركة ضد فيروس كورونا الجديد (كوفيد-19) مع دعم المجتمع الدولي، بما فيه رابطة دول جنوب شرق آسيا (آسيان)، مؤكدا أن الوضع تحت السيطرة.
وأضاف وانغ – في كلمة خلال حفل بمناسبة اجتماع وزراء خارجية آسيان-الصين الخاص بشأن مرض فيروس كورونا الجديد والاجتماع الخامس لوزراء خارجية آلية تعاون “لانتسانغ-ميكونغ” في لاوس وفقا لوزارة الخارجية الصينية اليوم – أن الشعب الصيني يحتشد سويا لمواجهة فيروس كورونا الجديد، وأنه بعد بذل جهود مضنية، يتغير الوضع للأفضل، مشيرا إلى أنه لا تزال “ووهان” و”هوبي” (مركز انتشار الفيروس وسط الصين) حاليا أشد المتأثرين بالفيروس، ولكن الوضع تحت السيطرة الفعالة، بينما تتوارد أخبار مطمئنة من المناطق الأخرى في البلاد.
وأوضح وانغ أن أعداد الحالات المصابة بالفيروس تتراجع لأكثر من أسبوعين، بينما تتصاعد أعداد المرضى الذين يتعافون، ويغادروا المستشفيات، فيما تجاوزت أعداد الحالات المؤكدة التي تعافت على أساس يومي، ما يظهر أن الفيروس قابل للسيطرة عليه والعلاج.
وتابع أن الفيروسات أعداء للبشرية ويحتاج المجتمع الدولي إلى التعاون للتغلب عليها، وأن الصين ليست وحدها في مواجهة الفيروس، فهي تتلقى دعما وتفاهما من مختلف دول العالم، حيث أعرب حتى الآن قادة أكثر من 160 دولة وأكثر من 30 منظمة دولية عن الدعم القوي للصين ضد الفيروس.
وأشار إلى أن أعضاء آسيان ساندوا الصين بقوة منذ بداية انتشار الفيروس، معتبرا أن تضامن المجتمع الدولي، بما في ذلك آسيان، عزز ثقة الصين في التغلب على الفيروس.
وأكد أن الاجتماعين (اجتماع وزراء خارجية آسيان-الصين الخاص بشأن مرض فيروس كورونا الجديد والاجتماع الخامس لوزراء خارجية آلية تعاون “لانتسانغ-ميكونغ”) سيعززان التعاون وسيبعثان بإشارة إلى العالم.. مفاداها أن الصين وآسيان ستتعاونان في الحرب ضد المرض وحماية صحة شعوب الدول وتعزيز الأمن الصحي الإقليمي.
وفي سياق منفصل، التقى وزير الخارجية الصيني مع الأمين العام لرابطة دول جنوب شرق آسيا (آسيان) ووزيري خارجية سنغافورة والفلبين، لمناقشة المكافحة المشتركة لفيروس كورونا الجديد (كوفيد-19).
وأكد وانغ أن الصحة العامة قضية مشتركة تتجاوز الحدود الوطنية، لافتا إلى عزم الصين على تعزيز التعاون مع آسيان في هذا المجال، بما يضيف مضمونا جديدا للعلاقات بين الصين والرابطة.
ولفت إلى أن الجانب الصيني يتطلع إلى أن تواصل الأمانة العامة للرابطة قيادة العمل داخل الرابطة وتنسيقه، من أجل الاستمرار القوي في سياسات الرابطة الودية تجاه الصين، ولعب دور نشط في الدفع نحو توقيع اتفاقية الشراكة الاقتصادية الإقليمية الشاملة.
من جانبه، قال الأمين العام لرابطة دول جنوب شرق آسيا (آسيان) إن الصين شريكة استراتيجية هامة لآسيان، وإن الرابطة تعتزم مساندة الصين بقوة في مواجهة مرض فيروس كورونا الجديد، وعازمة على العمل مع الصين في تعزيز التعاون في مجال أمن الصحة عبر آليتي آسيان-الصين (10+1)، وآسيان-الصين-اليابان-كوريا الجنوبية (10+3).
وأوضح أنه تزامنا مع حلول الذكرى الـ30 لعلاقات الحوار بين آسيان والصين العام المقبل، تعتزم الأمانة العامة للرابطة أن تمضي بنشاط في تعزيز الربط بين مبادرة الحزام والطريق الصينية والخطة الرئيسية لارتباطية آسيان 2025.
الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق