اقتصادالسلايدر

“الفرعونية للبترول”: إنتاج 435 مليون قدم مكعب غاز يومياً بالنصف الأول من 2019/2020

ترأس المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية ، الجمعية العامة للشركة الفرعونية للبترول، حيث أكد على سرعة الانتهاء من المشروعات الجاري تنفيذها والالتزام الصارم بمعايير السلامة والصحة المهنية وتطبيق اشتراطات المحافظة على البيئة.
من جانبه، أوضح المهندس محمد سمير رئيس الشركة أنه تم تحقيق خطة الإنتاج بنسبة 100% خلال النصف الأول من عام 2019/2020 من مناطق امتيازها الثلاث (رأس البر وشمال دمياط وشمال البرج)، حيث بلغ إنتاج الشركة 435 مليون قدم مكعب غاز يومياً وحوالي 8 ألاف برميل متكثفات يومياً، وفق بيان لوزارة البترول اليوم الاثنين .
وأشار إلى أن الخطة المقترحة لعام 2020/2021 تشمل وضع البئرين أتول -4 وقطامية QTS-1 على الإنتاج باستثمارات تقدر بحوالي 277 مليون دولار للحفاظ على معدلات الإنتاج الحالية ومواجهة التناقص الطبيعي لإنتاجية الآبار .
ولفت إلى قرب الانتهاء من أعمال الإنشاءات الخاصة بمشروع حقل أتول البرى بمحطة معالجة الغازات ببورسعيد بإجمالي تكلفة استثمارية 41 مليون دولار، والتي تشمل وحدة معالجة متكثفات بطاقة 15 ألف برميل يومياً وخزانين متكثفات بسعة إجمالية 120 ألف برميل، وكذلك إنشاء خط أنابيب شحن المتكثفات بقطر 10 بوصة وبطول 7 كيلو متر من المحطة البرية ببورسعيد إلى موقع الجميل، ومن المخطط تركيب كابل بحرى إضافي من المحطة البرية إلى حقل أتول لتعزيز التشغيل والتحكم الآلي لتسهيلات الإنتاج الخاصة بآبار المياه العميقة بتكلفة استثمارية 80 مليون دولار.
وفي مجال الاستكشاف، نوه سمير بأن الشركة تنفذ برنامج عمل مشترك مع شركتي (بي بي) و(أيوك) لتقييم نسب النجاح بعد أن أسفرت نتائج دراسة الجدوى عن إمكانية حفر بئر استكشافي لطبقة الأوليجوسين – منطقة شرق أزوريس العميقة لآبار تحت سطحية بامتياز رأس البر، كما تقوم الشركة بعمل دراسات استكشافية تقييمية بذات المنطقة بطبقة الأوليجوسين العميقة، والتي أسفرت عن احتمالية وجود مكامن بترولية أسفل حقل أتول، وذلك وفقاً للبيانات التي تم تجميعها ومعالجتها بعد إجراء المسح السيزمى ثلاثي حديث الأبعاد.
الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق