اخبارمصرالسلايدر

السيسى يستقبل نائب رئيس جنوب السودان ويشيد بعمق العلاقات بين البلدين

 رحب الرئيس عبدالفتاح السيسي بالخطوة المهمة التي حققتها مؤخراً الأطراف في جنوب السودان بإعلان الرئيس سلفا كير، وزعيم المعارضة رياك مشار عن اعتزامهما البدء في تشكيل حكومة الوحدة الوطنية تنفيذا لمقررات اتفاق السلام.. مشيرا إلى أهمية البناء على الزخم القائم على الساحة السياسية في جنوب السودان وتوافر الإرادة اللازمة من قبل كافة الأطراف بهدف الاستمرار في تنفيذ استحقاقات اتفاق السلام.
جاء ذلك خلال استقبال الرئيس السيسي، اليوم الأربعاء، جيمس وانى إيجا نائب رئيس جنوب السودان، بحضور عباس كامل رئيس المخابرات العامة.
وصرح المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية السفير بسام راضي بأن الرئيس طلب نقل تحياته إلى أخيه الرئيس سلفا كير، مشيداً بعمق العلاقات المصرية الجنوب سودانية، مؤكداً الحرص على تطويرها، وكذا مواصلة مصر بذل مساعيها على المستويين الإقليمي والدولي لتعزيز الجهود الرامية لتحقيق الاستقرار والسلام في جنوب السودان.
ومن جانبه، نقل إيجا تحيات الرئيس سلفا كير إلى الرئيس السيسي، معربا عن تقدير بلاده الكبير لمصر وشعبها وقيادتها، ومثمناً التطور المتواصل في مسار العلاقات الثنائية بين البلدين.
كما استعرض نائب رئيس جمهورية جنوب السودان آخر تطورات الأوضاع السياسة في بلاده، مشيدا -في هذا الصدد- بدور مصر والجهود التي تبذلها دعما لاستقرار الأوضاع في المنطقة وبجنوب السودان، والتي تأتي في إطار دور مصر الرائد على المستوي الإقليمي، وكذلك ما يجمع البلدين والشعبين الشقيقين من روابط تاريخية.
وأضاف المتحدث الرسمي أن اللقاء شهد التباحث حول سبل تفعيل وتطوير أطر التعاون الثنائي بين البلدين في مختلف المجالات في المرحلة المقبلة، فضلا عن تبادل وجهات النظر بشأن تطورات عدد من الملفات الإقليمية ذات الاهتمام المشترك.
الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق