اخبارمصرالسلايدر

وزيرة التضامن تجتمع مع مؤسسات المجتمع المدني لمواجهة تداعيات كورونا

عقدت نيفين القباج وزير التضامن الاجتماعي اجتماعاً تنسيقياً لحشد جهود المجتمع المدني في مواجهة أزمة فيروس كورونا، وتم اتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية بداية من توفير أدوات التعقيم والحماية للحضور ومسافات مناسبة بينهم.

وتم خلال الاجتماع مناقشة ما يمكن أن يقدمه المجتمع المدني في مواجهة أزمة الكورونا وتأثيرها على المجتمع المصري، وتم الاتفاق على تشكيل غرفة عمليات مركزية بالوزارة وغرف عمليات بمديريات التضامن الاجتماعي على مستوى المحافظات لتنسيق الجهود وحشد الموارد وتقديم الخدمات بالتنسيق مع وزارات الصحة والتنمية المحلية والداخلية وغرفة العمليات بمجلس الوزراء.

وشددت وزيرة التضامن الاجتماعي على ضرورة التنسيق بين الوزارة وكل الجمعيات التي تجمع تبرعات لصالح متضرري الفيروس والأسر المتضررة مع التاكيد على تشجيع كل من تبرع أو قدم دعم على الاستمرار في تقديم مزيدا من الدعم.

كما وجهت الوزيرة بضرورة دراسة آلية حشد الموارد بين الجمعيات الأهلية لتقديم المساعدات في القرى التي بها أسر أصيبت بفيروس كورونا وكذلك وسائل دعم الأسر المتضررة من الأزمة ووضع تصور شامل لتقديم المساعدات على كافة المستويات .

وطالبت بحشد جهود المتطوعين وإعداد قاعدة بيانات بكل المتطوعين في المحافظات والمراكز والقرى مع بيان المهارات والأنشطة التي يمكن للمتطوعين تنفيذها، كما تم الاتفاق على القيام بعدد من الأنشطة التوعوية بالاعتماد على الرسائل التي أنتجتها وزارة الصحة المصرية لتوحيد رسائل التوعية والتنوع في استخدام الوسائل لإيصالها للجمهور.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق