اقتصادالسلايدر

أسعار النفط العالمية تعاود تراجعها بفعل مخاوف تخمة المعروض

عاودت أسعار النفط تراجعها في أولى جلسات الأسبوع اليوم الاثنين، تحت ضغط مخاوف استمرار تخمة المعروض من الخام في الأسواق ونفاد أماكن التخزين، التي تعقد جهود المنتجين من أجل موازنة الأسواق عبر إقرار تحفيضات كبيرة بالإنتاج تعد الأضخم في تاريخه.
تراجع سعر العقود الآجلة للخام الأمريكي تسليم شهر يونيو بنسبة 13.22% ليصل إلى مستوى 14.70 دولار للبرميل، وانخفض سعر العقود الآجلة لمزيج برنت تسليم شهر يونيو بنحو 5.04% ليسجل 20.36 دولار للبرميل.
وبدأت المملكة العربية السعودية خفض إنتاجها اليومي من الخام، حتى قبل موعد البدء الفعلي لإقرار الخفض المتفق عليه من جانب أعضاء تحالف “أوبك بلس”، في مسعى لدعم الأسعار التي تهاوت لمستويات متدنية غير مسبوقة الأسبوع الماضي إثر مخاوف من نفاد مواقع تخزين الخام المكدس لدى المنتجين نتيجة انهيار الطلب على النفط.
ووفقا لتقرير بنك الاستثمار الأمريكي “جولدمان ساكس”، من المتوقع أن تختبر الأسواق امتحانا لسعتها التخزينية للخام في أقل من ثلاثة أسابيع في ظل سرعة امتلاء مراكز رئيسية مثل موقع التخزين بولاية أوكولاهما الامريكية ما يشكل مزيدا من الضغوط على أسعار الخام الأمريكي التي هوت إلى دون مستوى الصفر الأسبوع الماضي، في أدنى تداول لها على الإطلاق، محدثة هزة كبيرة بقطاع الطاقة العالمي.
ونقلت وكالة “بلومبرج” عن كيم كوانجري، محلل مختص في شئون السلع لدى مجموعة سامسونج فيوتشرز قوله :”إن المخاوف المتزايدة بشأن تخمة المعروض لاسيما في الولايات المتحدة حيث يتسبب انتشار فيروس كورونا في إضعاف استهلاك الوقود تشكل ضغوطا هبوطية مستمرة على أسعار النفط”.
وأضاف أنه برغم جهود أوبك لخفض إنتاج الخام ، إلا أنه غير كاف لتعويض الخسائر الناجمة عن انهيار الطلب على المعدن الأسود تحت ضغط تدابير محاربة كورونا وبالتالي تظل الأسعار تحت رحمة كورونا حتى انتهاء الأزمة وعودة الأمور إلى طبيعتها مرة أخرى ورفع قرارات حظر السفر.
الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق