السلايدرحوادث

#حق_الشهداء | «الداخلية»: مقتل 18 إرهابيًا في تبادل لإطلاق النار ببئر العبد

أعلنت وزارة الداخلية، الأحد، عن مقتل 18 إرهابيا في تبادل لإطلاق النار لدى استهداف وكرهم في محيط مدينة بئر العبد بشمال سيناء.

وأوضحت الوزارة، في بيان نقلته فضائية إكسترا نيوز: «استمرارا لجهود الوزارة المبذولة بمجال تتبع وملاحقة العناصر الإرهابية المتورطة في تنفيذ العمليات الإرهابية التي تستهدف عناصر القوات المسلحة والشرطة ومقدرات الدولة الاقتصادية، فقد توافرت معلومات لقطاع الأمن الوطني حول اتخاذ مجموعة من العناصر الإرهابية أحد المنازل بمحيط مدينة بئر العبدشمال سيناء وكرًا ومرتكزا للانطلاق لتنفيذ عملياتهم العدائية».

وأضافت الوزارة أنه تم استهداف منطقة اختبائهم وتبادل إطلاق النيران مع تلك العناصر، ما أسفر عن مقتل 18 عنصرًا، وعثر بحوزتهم على 13 سلاحًا آليًا و3 عبوات معدة للتفجير وحزامين ناسفين، موضحة أنه تم اتخاذ الإجراءات القانونية، وتولت نيابة أمن الدولة العليا التحقيق.

كان المتحدث العسكري العقيد أركان حرب تامر الرفاعي، قد أعلن الخميس، أنه «انفجرت عبوة ناسفة بأحد المركبات المدرعة جنوب مدينة بئر العبدنتج عنها استشهاد وإصابة ضابط وضابط صف و8 جنود».

وأكدت القوات المسلحة، في بيان مساء الخميس، استمرار أعمالها القتالية ضد العناصر الإرهابية للمحافظة على أمن الوطن وإستقراره …

ونعى الرئيس عبدالفتاح السيسي، شهداء الوطن، وقال إن يد الغدر نالت من أبنائنا الأبطال جنوب مدينة بئر العبد، فقوى الشر لا تزال تحاول خطف هذا الوطن، لكننا بفضل الله ثم بفضل أبناء مصر وجيشه القوي، صامدون بقوة وإيمان.

وكتب الرئيس السيسي عبر صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك»: «نالت يد الغدر اليوم من أبنائنا الأبطال جنوب مدينة بئر العبد، فقوى الشر لا تزال تحاول خطف هذا الوطن، لكننا بفضل الله ثم بفضل أبناء مصر وجيشه القوي، صامدون بقوة وإيمان، وقادرون أن نحطم آمال تلك النفوس الخبيثة الغادرة».

وتابع الرئيس قائلا:«رحم الله أبناءنا، وكل من قدم نفسه شهيدا أو مصابا فداء لمصر، رحم الله كل من روى بدمائه وعرقه تراب هذا الوطن كي يبقى نابضا بالحياة وتظل رايته مرفوعة.

 

 

 

 

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق